عشرات الإصابات في مواجهات مع الاحتلال بالضفة

عشرات الإصابات في مواجهات مع الاحتلال بالضفة
عشرات الإصابات في مواجهات مع الاحتلال بالضفة (أ ب أ)

أُصيب عشرات الفلسطينيين، يوم الجمعة، بحالات اختناق، وبالرصاص المعدني المغلَف بالمطاط، خلال مواجهات متفرقة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان إن طواقمها قدمت العلاج الأولي لأربعين شخصًا أصيبوا بحالات اختناق، خلال مواجهات اندلعت في قرية عصيرة القبلية قرب مدينة نابلس.

وفي بلدة كفر قدوم قرب مدينة قلقيلية، أصيب 13 فلسطينيا خلال المواجهات الأسبوعية التي تشهدها البلدة، منهم ثمانية أصيبوا باختناق، وأربعة بالرصاص المطاطي، فيما أصيب آخر بحجر.

وأظهر مقطع فيديو انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي، هجوم جرافة للاحتلال ودفعها صخورا ضخمة وسط المحتجين، ووقوع صحافي وطفل ونجاتهما من الجرافة بصعوبة، ما يُشير إلى طريقة تعامُل الاحتلال مع المتزاهرين الفلسطينيين.

وفي محافظة الخليل، شهدت منطقة إسيّر شرق بلدة الشيوخ، مواجهات عقب قمع الجيش الإسرائيلي لمسيرة لأهالي المنطقة، احتجاجا على مصادرة أراضيهم لصالح الاستيطان.

واعتدى جنود الاحتلال على أحد الشبان بالضرب المبرح، قبل أن يتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، فيما أعلن الجيش أن المكان "منطقة عسكرية مغلقة".

وأُصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق عقب إطلاق قوات الاحتلال، قنابل الغاز المسيل للدموع، في مواجهات ببلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

ونقلت "وفا" عن مصادر محلية لم تُسمّها القول، إن مواجهات اندلعت على المدخل الغربي لتقوع بين الشبان وقوات الاحتلال، ما أدى لإصابة عدد من الشبان بالاختناق، فيما احتجز الجنود المصور الصحفي عماد جبرين أثناء تغطية المواجهات.

إصابة شابين في اعتداء للمستوطنين

وفي سياقٍ ذي صلة، أُصيب شابان، بعد اعتداء مستوطنين عليهما، في تجمع رأس عين العوجا شمال مدينة أريحا.

ونقلت "وفا" عن المحامي محمود الغوانمة، من تجمع رأس العوجا، القول إن عشرات المستوطنين المسلحين ترافقهم الكلاب، اقتحموا التجمع وحاولوا سرقة أغنام أحد المواطنين، واعتدوا بالضرب على الشبان الذين حاولوا التصدي لهم، ما أسفر عن إصابة الشابين هاني عطا داوود زايد (24 عاما)، وهيثم سليمان داوود زايد (20 عاما) بجروح بالرأس، نقلوا إثرها إلى مستشفى أريحا الحكومي، حيث وصفت حالتهما بالمتوسطة.

وأضاف الغوانمة أن قوات الاحتلال اقتحمت المنطقة لتوفير الحماية للمستوطنين، واحتجزت شابين آخرين عدة ساعات.

يشار إلى أن قوات الاحتلال كانت قد استولت في السادس من كانون الثاني الماضي على عدة مساكن في التجمع، وأخطرت آخرين بالهدم.