مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويقتحمون قبر يوسف

مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويقتحمون قبر يوسف
(وفا)

نفذت عصابات "تدفيع الثمن" اعتداءات على قرية ياسوف بإعطاب إطارات مركبات وخط شعارات عنصرية، فيما وفر جيش الاحتلال الحراسة والحماية لحوالي 2000 مستوطن اقتحموا قبر يوسف في نابلس فجر اليوم الأربعاء.

واندلعت مواجهات في محيط قبر يوسف وتل بلاطة الأثري شرق نابلس، في أعقاب اقتحام مجموعات المستوطنين للمنطقة بحراسة قوة كبيرة من جيش الاحتلال، حيث أصيب خلال المواجهات 20 فلسطينيا.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقم الإسعاف التابعة لها تعاملت مع 4 إصابات بالمطاط، و16 حالة اختناق بالغاز في مواجهات قبر يوسف.

وأغلق جنود الاحتلال المنطقة، بزعم العثور على جسم متفجر، بالقرب من قبر يوسف، حيث تم إحضار خبير متفجرات لفحصه وتفكيكه.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال تأمين اقتحام حوالي 2000 مستوطن إلى مدينة نابلس لأداء "طقوس" في منطقة قبر يوسف.

إلى ذلك تواصلت اعتداءات المستوطنين على ممتلكات وعقارات الفلسطينيين، حيث أعطب مستوطنون، فجر اليوم الأربعاء، إطارات 13 مركبة وخطوا شعارات عنصرية في قرية ياسوف شرق سلفيت.

وقال رئيس مجلس قروي ياسوف، خالد عبية، إن المستوطنين اقتحموا فجر اليوم حارة الشتل بالمنطقة الشرقية من القرية، وقاموا بإعطاب إطارات 13 مركبة، ووخط شعارات عنصرية برسم "نجمة داوود" قبل أن يغادور المنطقة.

وأضاف عبية إن المستوطنين قدموا من المنطقة الشرقية للقرية، وهي تجمع لعدد من المستوطنات والبؤر الاستيطانية المحاذية للقرية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص