محامون يطالبون عباس بالإفراج عن المعتقلين السياسيين

محامون يطالبون عباس بالإفراج عن المعتقلين السياسيين
(وفا)

طالبت المنظمة الحقوقية "محامون من أجل العدالة"، اليوم الإثنين، رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، بإصدار قرار فوري بالعفو عن المعتقلين السياسيين والنشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان المعتقلين في سجون السلطة.

وقالت المنظمة في بيانها، إن المعتقلين السياسيين يواجهون الاعتقال في سجون أمن السلطة بتهم غير حقيقية من أجل تمديد اعتقالهم، في الوقت الذي تتجه فيه كل الجهود وتتظافر لمحاربة فايروس كورونا.

وشددت المنظمة الحقوقية على ضرورة الإفراج الفوري عن المعتقل السياسي باسل أبو عليا من بلدة المغير في رام الله، والمعتقل لدى المخابرات العامة منذ 109 أيام، حيث تعرض للتعذيب وتم توثيق ذلك في محاضر النيابة العامة في رام الله.

وتواصل الأجهزة الأمنية في الضفة اعتقال عشرات المواطنين بينهم طلبة وأئمة مساجد وناشطون على خلفية انتمائهم أو آرائهم السياسية، بحسب المنظمة الحقوقية.