الصحة الفلسطينية: 97 إصابة بكورونا و18 حالة شفاء

الصحة الفلسطينية: 97 إصابة بكورونا و18 حالة شفاء
قياس حرارة العمال العائدين من مناطق الـ48 (الأناضول)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم السبت، أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، بلغ حتى اليوم السبت، 97 حالة، بينها 9 حالات في قطاع غزة والبقية في الضفة الغربية المحتلة.

وأوضحت الصحة في تقريرها اليومي حول تطورات فيروس كورونا في فلسطين، أنه لا تتوفر معلومات شاملة حول الإصابات في كامل محافظة القدس بسبب إعاقة الاحتلال الإسرائيلي وعدم سماحه للجهات الرسمية الفلسطينية بالحصول على معلومات المرضى الفلسطينيين في المحافظة.

وبينت أن حالات التعافي بلغت 18 حالة، فيما سجلت وفاة واحدة لسيدة من بلدة بدو بمحافظة القدس، وتم إجراء 5562 فحصا لعينات مشتبه بها، ويطبق الحجر الصحي على جميع المواطنين والزائرين والقادمين إلى فلسطين والعمال العائدين من داخل أراضي الـ48 لمدة 14 يوما.

في المقابل، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، السبت، تسجيل 425 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ليبلغ إجمالي الحالات 3460، من بينهم 50 حالتهم حرجة.

وفي سياق متصل، كشفت وثيقة للصحة الإسرائيلية نشرتها هيئة البث الإسرائيلية "كان"، مساء الجمعة، أن المدن التي تشهد أكبر تجمعات للمتدينين اليهود (الحريديم) هي أكثر البؤر تفشيا للوباء في إسرائيل.

وحسب الوثيقة، فقد سجلت مدينة القدس المحتلة 352 حالة إصابة لتتصدر بذلك المدن التي ضربها الفيروس، تليها مدينة بني براك بـ267 إصابة.

من جانبها ذكرت صحيفة "هآرتس"، أن معدل الإصابات في المدينتين قفز عن المتوسط العام بالنسبة لإسرائيل، والذي يتضاعف كل ثلاثة أيام.

وأوضحت نقلا عن ما قالت إنها معطيات سرية داخلية لوزارة الصحة، أن عدد المصابين في بني براك ارتفع 8 أضعاف خلال 3 أيام (من الإثنين إلى الخميس من 30 إلى 244 مصابا)، فيما ارتفع لـ 4 أضعاف في القدس خلال الفترة ذاتها (من 78 إلى 314).

وأرجعت الصحيفة تفشي الوباء في المدينتين إلى الزحام الشديد فيهما، فضلا عن عدم اتباع غالبية الحريديين لتعليمات وزارة الصحة بما في ذلك البقاء في المنازل.

وكانت الوزارة قد أعلنت مساء الجمعة، زيادة عدد الفحوصات لتشخيص كورونا، لتصل في غضون أسبوعين إلى 30 ألف يوميا، في خطوة قد تساعد في "قطع سلسلة العدوى".

ويتراوح عدد الفحوصات التي تجريها إسرائيل حاليا ما بين 5 إلى 6 آلاف فحص يوميا؛ علما بأن الوزارة، أوقفت اليوم السبت، حتلنة المواطنين بنتائج فحوصاتهم التي أجروها أمس الجمعة، بسبب المعطيات المتناقضة عن المختبرات الفاحصة في البلاد.

والجمعة، سجلت إسرائيل 4 حالات وفاة جديدة بالفيروس ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 12.