هل يُنهي كورونا الانقسام؟ اشتية وهنية يبحثان "الوحدة" لمجابهة الفيروس

هل يُنهي كورونا الانقسام؟ اشتية وهنية يبحثان "الوحدة" لمجابهة الفيروس
رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية (أرشيفية - وفا)

بحث رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية، مع رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، يوم الأحد، توحيد الجهود الفلسطينية لمواجهة جائحة كورونا.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه هنية مع اشتية، بحسب بيان صادر عن حركة "حماس"، وتصريحات للمتحدث باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم، خلال مؤتمر صحافي، بمدينة رام الله.

وذكر بيان "حماس"، أن الطرفين ناقشا "احتياجات قطاع غزة وظروفه في ظل الحصار الإسرائيلي الخانق، وما يمكن أن تقوم به الحكومة الفلسطينية تجاه القطاع".

وقال هنية، بحسب البيان، "إننا موحدون في خندق واحد لمواجهة هذا الوباء".

وأضاف أن حركته "جاهزة ومستعدة لبذل كل ما هو مطلوب في هذا الإطار، ولن تتخلى عن واجبها الوطني تجاه شعبها في أي مكان".

من جانبه، أكد الناطق باسم الحكومة، خلال المؤتمر الصحافي في رام الله، على الاتصال الهاتفي الذي أجراه هنية مع اشتية، موضحا أن هنية "أشاد بأداء الحكومة في مواجهة كورونا، ‎ودعا لخطوات جادة لتحقيق الوحدة".

وأصيب 234 شخصا بفيروس كورونا في الضفة وغزة، بينهم 12 في غزة، بحسب بيانات حكومية.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"