مستوطنون يحرقون مزروعات بنابلس والنيران تشتعل بمئات الدونمات بالأغوار

مستوطنون يحرقون مزروعات بنابلس والنيران تشتعل بمئات الدونمات بالأغوار
(وفا)

أحرق مستوطنون، مساحات من أراضي قرية الساوية جنوب محافظة نابلس بالضفة الغربية، فيما اشتعلت النيران بمئات الدونمات في منطقة الأغوار..

وقال شهود عيان، إن مستوطني "رحاليم" أضرموا النار بحقول زراعية من أراضي الساوية، ما أدى لاحتراق مساحات شاسعة من المحاصيل وأشجار الزيتون.

وتواصل جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أعمال التجريف لشق طريق استيطاني "التفافي حوارة" بنابلس، والذي يصل طوله نحو 7 كم، وسيتم من خلاله الاستيلاء على 406 دونمات بالمرحلة الأولى.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس إن جرافات الاحتلال تواصل لليوم الثالث تواليا تجريف أراضي المواطنين القريبة من معسكر حوارة، واقتلاع أشجار الزيتون، لتنفيذ مشروع الطريق الاستيطاني "الالتفافي"، الذي أقرته حكومة الاحتلال عام 2014 ضمن مجموعة طرق أخرى في الضفة الغربية.

وأوضح دغلس أن خسائر كبيرة ستلحق في القطاع الزراعي، حيث سيؤدي إلى اقتلاع أكثر من 2800 شجرة زيتون، عدا عن الاستيلاء على المزيد من الأراضي التي تصل لنحو 406 دونمات من قرى: بورين، وحوارة، وبيتا، وعورتا، ويتما، والساوية، وياسوف جنوب نابلس.

وتتصاعد اعتداءات المستوطنين اليومية بحق المواطنين الفلسطينيين، والانتهاكات لأراضيهم وتدمير محصولاتهم وإحراق مزروعاتهم، في جرائم تستهدف الإنسان والحجر والشجر.

وفي سياق اشتعال النيران، أتى حريق، مساء الثلاثاء، على مئات الدونمات من الأراضي الزراعية، والرعوية، في منطقة "أم القبا" بالأغوار الشمالية.

وقال مدير الدفاع المدني في طوباس هلال حماد إن أربعة طواقم من الدفاع المدني من طوباس وجنين، تعاملت مع حريق التهم مئات الدونمات الرعوية، والمحاصيل الزراعية في منطقة "أم القبا" بالأغوار الشمالية.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"