وفيات كورونا ترتفع لـ23 ..الكيلة: "الفيروس تحت السيطرة"

 وفيات كورونا ترتفع لـ23 ..الكيلة: "الفيروس تحت السيطرة"
الكيلة: الطواقم الطبية والصحية اكتسبت خبرة كبيرة (وفا)

توفي صباح اليوم الأربعاء مواطن من مدينة الخليل متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد، لترتفع حصيلة الوفيات بكورونا بالأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 إلى 23 حالة وفاة.

وأعلنت وزارة الصحة في السلطة الفلسطينية، تسجيل حالة وفاة لمواطن (62 عاما) من الخليل متأثرا بإصابته بفيروس كورونا. وأوضحت أن حصيلة الوفيات بالفيروس في فلسطين ارتفعت إلى 23.

وبحسب آخر إحصائية صدرت عن وزارة الصحة، فإن عدد الحالات النشطة بلغ 4402 حتى مساء أمس الثلاثاء، فيما بلغت حالات التعافي 668.

إلى ذلك، أكدت وزيرة الصحة مي الكيلة، أن الطواقم الطبية وبعد حوالي 4 أشهر من بدء انتشار فيروس كورونا في فلسطين لا تزال تسيطر على الوضع، رغم تسجيل زيادة في عدد الإصابات.

وأضافت الكيلة في بيان، اليوم الأربعاء، أن الطواقم الطبية والصحية اكتسبت خبرة كبيرة من خلال عملها الميداني في ظل الجائحة، إضافة إلى تبادلها للخبرات مع مختلف دول العالم وفي مقدمتها الصين.

وأوضحت أن المحافظات الجنوبية تحتاج لكل طبيب داخلها في الوقت الحالي للتصدي لفيروس كورونا والذي لا يعرف متى سينتهي أو تخف حدته، مشيرة إلى أننا لا نريد لأي فجوة أن تحدث داخل مستشفيات الوطن والتي قد تؤثر على الخدمة المقدمة للمواطنين.

ووجهت رسالة إلى الكوادر الطبية والصحية والأمنية قائلة "ابقوا كما عهدناكم وعهدكم شعبكم مقاتلين أشداء ضد هذا الفيروس الذي سننتصر عليه حتما".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ