إصابات بمواجهات مع جيش الاحتلال بمخيّم قلنديا وكفر عقب

إصابات بمواجهات مع جيش الاحتلال بمخيّم قلنديا وكفر عقب
توضيحية من الأرشيف

أصيب عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق، اليوم الأربعاء، خلال مواجهات اندلعت مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في محيط مخيم قلنديا، شمالي القدس المحتلة.

واقتحمت قوة من الجيش الإسرائيلي، المخيم، وسط إطلاق نار كثيف وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة العشرات بحالات اختناق، بحسب ما أفادت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وفي وقت سابق من اليوم، حاول عشرات الشبان التصدي للجنود المقتحِمين للمخيم، بإلقاء الحجارة والزجاجات الفارغة.

ويتعرض المخيم، ومناطق بالضفة الغربية لاقتحامات وانتهاكات إسرائيلية بشكل مستمر. وبين الحين والآخر، تقتحم قوات إسرائيلية المخيم، بهدف تنفيذ اعتقالات، ما يؤدي غالبًا لاندلاع مواجهات مع الشبان الفلسطينيين.

وفي سياق ذي صلة، أُصيب عدد من المواطنين بالاختناق، اليوم، نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، عقب اقتحامه بلدة كفر عقب شمال مدينة القدس.

مركبات قوات الاحتلال في كفر عقب (وفا)

وأطلق جنود الاحتلال الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، والغاز المسيل للدموع، تجاه المواطنين، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق، بحسب وكالة "وفا" للأنباء.

واحتجز جيش الاحتلال، مئات المواطنين، داخل مركباتهم، وأعاق مرورهم، ما تسبب بأزمة سير خانقة.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ