اعتقالات بالضفة والاحتلال يهدم منزلا قرب رام الله

 اعتقالات بالضفة والاحتلال يهدم منزلا قرب رام الله
تسارع وتيرة هدم المنازل في الضفة والقدس (وفا)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، حملة مداهمات واقتحامات بالضفة الغربية، تخللها اعتقال عددا من الشبان، فيما هدمت جرافات الاحتلال منزلا قيد الإنشاء قرب رام الله بحجة البناء دون ترخيص.

وأفاد نادي الأسير بحملة مداهمات وتفتيشات بمناطق مختلفة بالضفة تركزت في محافظة الخليل، خلالها تم اعتقال عددا من الشبان جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وجنود الاحتلال.

في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال ستة مواطنين من المحافظة، حيث داهمت القوات عدة أحياء في الخليل واعتقلت، أحمد فهد النتشة، ومنصور النتشة.

كما اقتحمت مخيم العروب واعتقلت، أحمد عبد الرحمن أبو سل، ومحمد خالد أبو سل، وجهاد عماد الطيطي، ومن بلدة يطا اعتقلت يونس اشريق النجار.

أما في شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال أربعة مواطنين من محافظة جنين.

وذكر نادي الأسير أن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة جنين واعتقلت الشقيقين الشابين، محمد وأحمد زياد أبو خرج من منطقة حرش السعادة.

واقتحمت قوات الاحتلال كفر دان، واعتقلت الأسيرين المحررين محمد فاروق عابد، ومحمد أحمد صلاح، بعد أن داهمت منزلي ذويهما وعبثت بمحتوياتهما.

وفي محافظة طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال مواطنين من بلدة بيت ليد.

وأفاد نادي ألأسير بأن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن عماد محمود عبد الرحيم الريس، ونجله جعفر عماد الريس، بعد مداهمة منزله.

وفي سياق التضييق على الفلسطينيين وممتلكاتهم، هدمت جرافات الاحتلال فجرا، منزلا قيد الإنشاء بقرية بيت سيرا غرب رام الله.

واقتحمت قوة عسكرية القرية ترافقها جرافات وشرعت بهدم منزل قيد الإنشاء يعود للمواطن إسماعيل عنقاوي وسوته بالأرض، بحجة البناء بدون ترخيص.

ومنعت قوات الاحتلال أصحاب المنزل من الوصول إليه وطردتهم من المكان.

وكانت قوات الاحتلال هدمت منزلا قيد الإنشاء في القرية قبل ثلاثة أشهو، بعد أن كانت هددت بهدم منازل أخرى بحجة البناء بدون ترخيص.

وتتسارع وتيرة هدم المنازل في الضفة الغربية والقدس المحتلتين، بغرض منع تمدد البناء في القرى والبلدات للسيطرة على الأراضي لإقامة المستوطنات.