مواجهات اعتقالات بالضفة والقدس ونصب حواجز بالخليل

مواجهات اعتقالات بالضفة والقدس ونصب حواجز بالخليل
الاحتلال يعتقل المسن خيري حنون (وفا)

شنت قوات احتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، حملة مداهمات واقتحامات لمناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، تخللها اعتقال عددا من الشبان، فيما اندلعت مواجهات ليلية في محافظة الخليل التي شهد نصب حواجز عسكرية وتفتيش مركبات المواطنين وإخضاع بعضهم لتحقيقات ميدانية.

في محافظة القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال الشابين محمد العتيق وعبد الله الجولاني قرب باب الأسباط.

وفي نابلس، اقتحمت آليات الاحتلال بلدة مادما وتمركزت في أطرافها الغربية، ودهمت بلدة قريوت واتجهت صوب خربة سيلون.

أما في محافظة الخليل، اندلعت مواجهات ليلية بين شبان وقوات الاحتلال التي اقتحمت مخيم العروب، وشرعت بمداهمة عدة منازل فيه، مما أدى لاندلاع مواجهات مع الشبان.

وشهدت منطقة وسط العروب مواجهات التي استخدم فيها الشبان الحجارة والزجاجات الحارقة لاستهداف قوات الاحتلال.

كما أغلقت قوات الاحتلال مدخل المخيم واعتلت أسطح المنازل والعمارات السكنية حيث أطلقت قنابل الصوت والغاز بشكل كثيف تجاه المواطنين إلى جانب إطلاق قنابل مضيئة في سماء المخيم.

ويشهد مخيم العروب مواجهات مستمرة مع قوات الاحتلال التي تواصل انتهاكاتها اليومية بحق المواطنين وممتلكاتهم فيه.

وفي مدينة الخليل اعتقلت قوات الاحتلال المواطن أدهم زياد أبو عيشة، والشاب إسلام صبري مسالمة من بلدة دير سامت، بعد تفتيش منزليهما والعبث بمحتوياتهما.

ونصبت قوات الاحتلال عدة حواجز عسكرية على مداخل مدينة الخليل الشمالية والجنوبية، ومداخل بلدات سعير وحلحول، وأوقفت مركبات المواطنين، وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

أما في محافظة طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال أسيرا محررا من بلدة عنبتا.

وذكر نادي الأسير أن قوات الاحتلال اعتقلت الناشط المسن خيري سعيد حنون (61 عاما)، بعد أن داهمت منزله في البلدة.

وكانت قوات الاحتلال اعتدت على حنون خلال قمعها لوقفة احتجاجية ضد الاستيلاء على أراضي قرى جبارة والراس وشوفة جنوب شرق طولكرم مطلع الشهر الجاري، لغرض إقامة منطقة صناعية استيطانية عليها.

وحنون أسير محرر قضى أكثر من 8 سنوات من عمره في سجون الاحتلال، وناشط في الفعاليات المناهضة للجدار والاستيطان، وعضو لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة طولكرم.