اعتقالات بالضفة والقدس والاحتلال يحذر من تخطي جدار الفصل

 اعتقالات بالضفة والقدس والاحتلال يحذر من تخطي جدار الفصل
جدار الفصل العنصري بمساره بين باقة الغربية وقفين (عرب 48)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الإثنين، عمليات دهم واقتحام في الضفة الغربية والقدس المحتلة، واعتقلت خلالها عددا من المواطنين، فيما حذرت سلطات الاحتلال الفلسطينيين من تخطي جدار الفصل العنصري من خلال الفتحات والدخول للبلاد دون تصاريح.

ويواصل الاحتلال حملات الاعتقال والدهم والتفتيش اليومية، ويتخللها إرهاب السكان وخاصة النساء والأطفال، ويندلع على إثرها مواجهات مع الشبان الفلسطينيين، فيما استنفرت دورياته عند مسار جدار الفصل العنصري، ومنعت من الفلسطينيين الدخول إلى البلاد عبر الفتحات، وأطلق في بعض الحالات قنابل الغاز المسيل لمنع الاقتراب من الجدار.

وأفاد نادي الأسير مداهمة الاحتلال مناطق بالضفة واقتحام العديد من المنازل وتفيشها وإخضاع قاطنيها للتحقيق الميداني، فيما تم اعتقال عددا من المواطنين جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد جنود الاحتلال والمستوطنين.

في القدس المحتلة، اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال أحياء البلدة القديمة بالقدس، وتمركزت بشكل مكثف فيها دون معرفة دوافع ذلك.

وأفاد مواطنون أن أعداد كبيرة من جنود الاحتلال أجروا تدريبات عسكرية في أطراف بلدة العيسوية قبل التوجه إلى المعسكر المقام غرب البلدة، كما اقتحمت البلدة القديمة وسط القدس وأجروا تدريبات في المكان.

ولفتت المصادر إلى أن مواجهات اندلعت بعد اقتحام قوات الاحتلال بلدة العيسوية، وأطلقت خلالها قنابل الغاز، ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بالاختناق تم معالجتهم ميدانيا.

وأغلقت قوات الاحتلال مداخل حي الصوانة، وسط انتشار كبير لقوات الاحتلال قرب المدخل الشرقي للحي.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب عباده نضال دنديس من منزله في حي واد قدوم ببلًدة سلوان، فيما اعتقلت الشاب محمود السلايمة وفتاة أخرى، أثناء مرورهم من حاجز قلنديا وأغلقت الحاجز ما تسبب بأزمة سير خانقة في المكان.

وأوضح شهود عيان أن قوات الاحتلال أطلقت النار في الهواء، واعتقلت فتاة حاولت دخول ممر السيارات في حاجز قلنديا مشيا على الأقدام.

وفي بلدة عناتا اعتقلت قوات الاحتلال الشاب موسى جمال سلامة، بعد أن داهمت منزله في بلدة عناتا وفتشته وعبثت بمحتوياته.

وفي محافظة رام الله، اقتحمت آليات الاحتلال بلدة كوبر، وحاصرت عددا من المنازل، بينها منزل يحيى البرغوثي ومعتز زيبار واعتقلتهما وسط إطلاق نار كثيف.

وأفاد نادي الأسير بأن الاحتلال اعتقل معتز زيبار جاء بعد يومين من زواجه، وقد حاولت قوات الاحتلال اعتقاله قبل أيام بزعم أنه مطلوب مع عمه رائد زيبار، بدعوى تخطيطهم لتنفيذ عمليات.

كما داهمت قوات الاحتلال بلدة نزلة بني زيد الشرقية ومزارع النوباني وتمركزت في عدة شوارع فيها.

وفي محافظة طولكرم، أفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال قامت منذ فجر اليوم بمطاردة العمال الفلسطينيين المتوجهين نحو أماكن عملهم في الداخل، عبر الفتحات الموجودة على جدار الفصل العنصري.

وكان جيش الاحتلال قد حذر الليلة الماضية الفلسطينيين الاقتراب من فتحات جدار الفصل العنصري، والعبور إلى الداخل.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي إنه سيتم هذا الأسبوع البدء بتنفيذ خطة لإغلاق فتحات الجدار ونشر تعزيزات من جيش الاحتلال ومنع المواطنين من دخول أراضي الـ48، واعتقالهم وفرض غرامات عليهم.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص