"حماس": بحثنا مع الوفد المصري المصالحة وحصار غزة

"حماس": بحثنا مع الوفد المصري المصالحة وحصار غزة
القيادي بالحركة، خليل الحية (الأناضول)

قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس، الأربعاء، إن وفدا من قيادتها التقى الوفد الأمني من المخابرات المصرية الذي زار قطاع غزة، وبحث معه عدة ملفات بينها المصالحة الفلسطينية وحصار القطاع ومعبر رفح.

وذكرت الحركة في بيان، أن حوارا معمقا حول العديد من المواضيع والملفات، دار بين وفد من قيادتها برئاسة خليل الحية، والوفد الأمني المصري برئاسة اللواء أحمد عبد الخالق.

وكان وفد أمني من جهاز المخابرات المصرية وصل قطاع غزة، مساء الأربعاء، في زيارة مقتضبة استمرت ساعات، اجتمع خلالها مع قيادة حركة حماس.

وأكدت الحركة ترحيبها بالوفد المصري، وتقديرها للجهود المصرية في رعاية المواضيع المتعلقة بالقضايا الفلسطينية، والوضع الفلسطيني الداخلي، ومتطلبات قطاع غزة.

وكشفت الحركة أن موضوع المصالحة الفلسطينية، وتحقيق الوحدة والشراكة، والجهود المصرية بهذا الشأن، كان أحد الملفات التي تم التباحث فيها.

كما بحثت قيادة حماس وفق البيان؛ "ملف الحصار المفروض على قطاع غزة، وسبل إلزام الاحتلال الإسرائيلي بإجراءات رفع الحصار، وتوفير متطلبات معاناة أهلنا في غزة".

وأضاف البيان أنه تم بحث "توفير احتياجات القطاعات المختلفة في غزة، ومستلزمات مواجهة جائحة كورونا، وفتح معبر رفح بما يفي بحاجات الناس في التنقل والسفر".

وأكدت حماس حرصها على تمتين العلاقة الثنائية مع مصر، وأهمية إنجاح المساعي المصرية، وخاصة في تحقيق الوحدة الوطنية، كونها خيارا إستراتيجيا لمواجهة التحديات كافة.

وتابعت: "تم الاتفاق على استمرار التواصل، ومواصلة الجهود من أجل تحقيق ما تم الحديث حوله في القضايا المختلفة".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص