كورونا: حالتا وفاة بغزة و60 إصابة بالطفرة البريطانية بالضفة

كورونا: حالتا وفاة بغزة و60 إصابة بالطفرة البريطانية بالضفة

توفي مواطنين اثنين بفيروس كورونا المستجد، فيما تم تسجيل 144 إصابة جديدة بالفيروس في قطاع غزة، فيما شخصت 60 إصابة بالطفرة البريطانية بالضفة الغربية، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة في السطلة الفلسطينية، اليوم الأحد.

وأعلنت وزارة الصحة بغزة، تسجيل حالتي وفاة و144 إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة، وذلك بعد فحص 2218 عينة ما يشكل 6.4% من العينات.

وأكدت الصحة تعافي 214 حالة ليصل عدد الحالات المتعافية إلى 48126 حالة.

وأوضحت أن إجمالي تراكمي للمصابين 52443 إصابة بينما بلغ إجمالي الحالات النشطة 3888 حالة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 529 حالة.

وبلغ إجمالي الحالات التي تحتاج رعاية طبية في المشفى 72 حالة، فيما بلغ عدد الحالات الخطيرة والحرجة 40 حالة.

ويواصل مؤشر المنحنى الوبائي في قطاع غزة الانخفاض بشكل ملحوظ منذ بداية العام، فيما تؤكد الصحة أنها تراقب نتائج التسهيلات الحالية لتحديد مستقبل الايام القادمة في التعامل مع كورونا.

إلى ذلك، أفاد المتحدث باسم وزارة الصحة برام الله كمال الشخرة، صباح اليوم الأحد، بأن عدد الحالات المكتشفة للطفرة البريطانية الجديدة من فيروس كورونا، في الضفة، وصل إلى 60 حالة.

وقال الشخرة في تصريح لوسائل الإعلام، إن الإصابات حتى اللحظة ليست كبيرة بالنسبة للأعداد على مستوى العالم، خاصة وأن فلسطين لا تستقبل مسافرين من الخارج بشكل مباشر، مشددا على أن الانتشار مُحاصر.

وأوضح أن الأسباب الأساسية لانتشار الطفرة الجديدة من كورونا، هي المخالطة المباشرة مع الداخل الفلسطيني وأرباب العمل والمواطنين.

وأكد أن وزارة الصحة تتابع أول بأول فحوصات الطفرة الجديدة، وتأخذ عينات من كافة المناطق.

وأضاف "أن هناك استجابة واضحة من المواطنين بالإجراءات الوقائية ولإجراء الفحوصات والتوجه للعيادات، والنسبة عالية، ولكن بالرغم من ذلك هناك عزوف عن إجراء الفحوصات في بعض المناطق".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص