إصابة العشرات إثر تفريق جيش الاحتلال مسيرات في الضفة

إصابة العشرات إثر تفريق جيش الاحتلال مسيرات في الضفة
خلال تفريق جيش الاحتلال لمسيرة سابقا (الأناضول)

أُصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال تفريق جيش الاحتلال الإسرائيلي، مسيرات منددة بالاستيطان في الضفة الغربية المحتلّة.

واستخدم جيش الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق مسيرة انطلقت عقب صلاة الجمعة ببلدة بيت دَجَن، شرقي نابلس.

واندلعت مواجهات بين المتظاهرين وقوات الاحتلال، فيما قال مسعفون، إنهم قدموا العلاج ميدانيا لعشرات المصابين بحالات اختناق، جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

وفي بلدة كفر قَدّوم في محافظة قلقيلية، أُصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال تفريق قوات الاحتلال مسيرة أسبوعية.

وفي الخليل، جنوبي الضفة الغربية، أدى عشرات الفلسطينيين، صلاة الجمعة على أراضي عين "البيضا" المهددة بالاستيطان.

ويُنظم الفلسطينيون، في أيام الجُمع، مسيرات مناهضة للاستيطان في عدد من القرى والبلدات الفلسطينية.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص