اعتقالات بالضفة والقدس واعتداءات للمستوطنين بنابلس

اعتقالات بالضفة والقدس واعتداءات للمستوطنين بنابلس
اقتحامات واعتداءات للمستوطنين بحماية جنود الاحتلال (وفا)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الأربعاء، عددا من المواطنين في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، فيما تم تسجيل اعتداءات على مركبات المواطنين من قبل المستوطنين جنوب نابلس.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس يوميا اقتحامات ليلية، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.

ففي القدس، أفاد نادي الأسير أن قوات الاحتلال اعتقلت 3 شبان من باب العمود في القدس القديمة.

ومنعت قوات الاحتلال في وقت سابق من مساء أمس الثلاثاء، الشبان الفلسطينيين من الجلوس على مدرج باب العمود، اندلع على إثرها مواجهات في المكان.

كما تم احتجاز شابين على باب الأسباط ومنعهم من الإفطار داخل ساحات المسجد الأقصى.

وفي محافظة رام الله، أغلقت قوات الاحتلال، بعد منتصف الليلة، حاجز قلنديا، ومنعت المواطنين والمركبات من المرور عبر الحاجز بحجة العثور على جسم مشبوه.

وتسبب إغلاق الحاجز بأزمة مرورية خانقة بأحياء قلنديا وكفر عقب.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب جواد عيسى قاسم جرادات، أثناء تواجده على مفرق بيت عينون.

وفي نابلس، اعتدت مجموعات من المستوطنين، الليلة الماضية على مركبات المواطنين جنوب المدينة.

وأفاد شهود عيان بأن المستوطنين قاموا برشق الحجارة تجاه مركبات المواطنين المارة عبر طريقي حوارة و”يتسهار” الاستيطاني.

وأشار الشهود بأن قوات الاحتلال وفي أعقاب هذه الاعتداءات قامت بإغلاق حاجز حواره بالاتجاهين ودوار سلمان الفارسي في بلدة حوارة بجميع الاتجاهات، بالإضافة إلى إغلاق مفرق جيت صرة.

واضطر المئات من المواطنين إلى سلوك طرق بديلة، في سبيل الوصول لأماكن سكنهم في نابلس والقرى المحيطة بها.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص