إصابة العشرات خلال تفريق جيش الاحتلال مسيرات بالضفة

إصابة العشرات خلال تفريق جيش الاحتلال مسيرات بالضفة
الاحتلال يقمع مسيرة قرية المغير (وفا)

أُصيب أربعة فلسطينيين بجروح، والعشرات بحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال تفريق جيش الاحتلال الإسرائيليّ، مسيرات منددة بالاستيطان، في الضفة الغربية المحتلة.

وقال شهود عيان لوكالة "الأناضول"، إن جيش الاحتلال استخدم الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق المسيرة الأسبوعية في بلدة بيت دَجَن، شرقي نابلس.

وأوضح الشهود، أن مواجهات اندلعت بين المتظاهرين وقوات الاحتلال.

وقال مسعفون إنهم تعاملوا ميدانيا مع ثلاثة إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعشرات حالات الاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

وفي بلدة كفر قَدّوم في محافظة قلقيلية، أُصيب فلسطيني بجراح إثر إصابته بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال تفريق قوات الاحتلال مسيرة أسبوعية نُظمت في البلدة.

وقال منسق لجنة المقاومة الشعبية في كفر قدوم، مراد اشتيوي، إن الجيش الإسرائيلي فرّق المسيرة الأسبوعية في البلدة، مستخدما الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وبيّن أن الجيش أطلق قنابل غازية وسط المنازل.

ويُنظم أهالي الضفة، في أيام الجُمع، مسيرات مناهضة للاستيطان في عدد من القرى والبلدات الفلسطينية.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص