إصابات إحداها بالرصاص الحيّ خلال تفريق جيش الاحتلال مسيرات بالضفة

إصابات إحداها بالرصاص الحيّ خلال تفريق جيش الاحتلال مسيرات بالضفة
الاحتلال يقمع مسيرة قرية المغير (أرشيفية - وفا)

أُصيب ستة فلسطينيين بجراح، أحدهم جراء الإصابة بالرصاص الحيّ، والعشرات بحالات اختناق، إثر تفريق جيش الاحتلال الإسرائيلي، مسيرات مناهضة للاستيطان شمالي الضفة الغربية المحتلة. اليوم الجمعة.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن مسعفين، القول، إنهم تعاملوا مع إصابة مواطن بالرصاص الحي في القدم، وثلاث إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعشرات حالات الاختناق، خلال تفريق مسيرة بيت دَجَن شرقي نابلس.

وأوضح المسعفون أنه جرى نقل المصاب بالرصاص الحي، للعلاج في المستشفى، فيما تم تقديم العلاج ميدانيا لبقية المصابين.

وفي كفر قدّوم، قال منسق لجنة المقاومة الشعبية في البلدة، مراد اشتيوي، إن الجيش فرّق المسيرة الأسبوعية في البلدة، مستخدما الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأوضح أن مواطنين اثنين، أُصيبا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

ولفت إلى أن جميع المصابين تم علاجهم ميدانيًّا.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص