17شابا وفتاة يضربون عن الطعام في الجولان المحتل دعما للاسرى

17شابا وفتاة يضربون عن الطعام في الجولان المحتل دعما للاسرى



ناشدت القيادة الوطنية والاسلامية الموحدة للاضراب في السجون والمعتقلات الاسرائيلية في بيانها الثالث " كل معتقل لم يلتحق بالمعركة الشروع فورا في تلبية النداء والالتحاق بمعركة الكرامة "

ودعت في بيان صدر عنها اليوم الاسرى والمعتقلين في مراكز الاعتقال الذين لم يلتحقوا بالاضراب ان يلبوا " النداء والالتحاق بمعركة الكرامة : ان مساهمتكم في المعركة وتلبيتكم للواجب هو عامل حاسم للانتصار على عدو واحد ومشترك" يؤكد البيان الذي نورده كاملا كما وصلنا

نداء نداء نداء
الى كل احبتنا ورفاق الخندق والمعاناة الواحدة
الى كل الاخوة والرفاق والمجاهدين في المعتقلات ومراكز الاعتقال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية فلسطين لكم وبعد

اننا اخوانكم في السجون المركزية وانطلاقا من وحدة الحال والمعاناة التي نتقاسمها معا ، ووحدة الدرب في قلاع الحرية التي تضم خطانا، ووحدة المواجهة والمصير ندعوكم الى المشاركة في اضرابنا المفتوح عن الطعام دفاعا عن كرامتنا وكرامتكم وطلبا لحياتنا الكريمة وحياتكم والتحاما بهموم شعبنا التي هي همكم الاول وهمنا
ان مساهمتكم في المعركة وتلبيتكم للواجب هو عامل حاسم للانتصار على عدو واحد ومشترك
فمعا نواجه صلف السجان ومعا نفضح ونقاوم ممارسات الاحتلال في ابو غريب وجوانتناموا الاسرائيليين وكل سجونه ومعتقلاته ، معا نحطم كيد المعتقل وعنجهية السجان
نناديكم ونشد على اياديكم ونناشد كل معتقل لم يلتحق بالمعركة الشروع فورا في تلبية النداء والالتحاق بمعركة الكرامة
ثقتنا بكم عالية وارادتنا من ارادتكم

- ومعا على درب الشهداء وعلى الله نتوكل وبه نستعين والنصر حليفنا باذن الله
- النصر والخلود للشهداء والحرية لنا ولكم ولكل اسرى الحرية
والسلام عليكم

القيادة الوطنية والاسلامية الموحدة للاضراب
26-8-2004
علم موقع عرب48 ان " خيمة التضامن مع الاسرى في باقة الغربية" ، ستعلن الجمعة والسبت القادميين اضرابا عن الطعام تضامنا مع الاسرى.

واوضحت الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الاسرى العرب والفلسطينيين في السجون الاسرائيلية، سناء سلامة في اتصال هاتفي مع عرب48 انه سيتخلل الاضراب في يومه الاول (الجمعة ) افتتاح معرض اعمال الاسير الفلسطيني ومن ثم سيتم عرض فلم " اولاد ارنا "

وفي اليوم التالي للاضراب ( السبت ) سوف يتجه منظمو الخيمة مع خيم الاعتصام في الجولان والقدس وعرابة وغيرها الى سجن هداريم للتظاهر تضامنا مع الحركة الاسيرة والمعتقلين في السجن .

في غضون ذلك، افادنا الاسير السابق، كنج اسماعيل ابوصالح، عضو " اللجنة الشعبية في الجولان المحتل لدعم اضراب الاسرى" ان17 شابا وفتاة اعلنوا اليوم، الخميس اضرابهم عن الطعام تضامنا مع المعتقلين والحركة الاسيرة .

واوضح ابوصالح في اتصال هاتفي مع "عرب48" ان قرار اعلان الاضراب عن الطعام في " خيمة الاعتصام " كان قد اتخذ في وقت سابق من الاسبوع المنصرم وتقرر الاعلان عنه اليوم ليكون بداية اضرابات مماثلة سيقوم بها مواطنون سوريون في الجولان المحتل تباعا وبالتنسيق والتعاون مع الاطر الفلسطينية ذات الصلة في الداخل وفي الضفة والقطاع واللجان الشعبية والاطر المتابعة لموضوع اضراب الاسرى في بيروت ودمشق".
1- أدمى ابراهيم

2- نجية ابو زيد

3- اميرة الصفدي

4- عائدة شمس

5- ايمن ابوجبل

6- رضوان الجوهري

7- فارس الشاعر

8- كنج اسماعيل ابو صالح

9- محمد عماشة

10- حمد حسين ابو زيد

11- محمود سلمان جريرة

12- علاء فوزي ابوجبل

13- زياد ابو جبل

14-وهيب صالح الصالح

15- ياسر خنجر

16- عصام ابراهيم

17- عماد سامي مرعي


بدوره، اكد الاسير السابق ، احد المشاركين في الاضراب داخل خيمة الاعتصام، وهيب صالح الصالح ان قرار اعلان الاضراب عن الطعام " يهدف الى تصعيد فعاليات التضامن والتحركات الجماهيرية الشعبية لنصرة رفاقنا المضربين في السجون الصهيونية. وجاء الاعلان عن هذه الخطوة اليوم وفق برنامج نضالي تصعيدي كانت اقرته " اللجنة الشعبية " ويقوم على مواكبة التطورات داخل السجون واتخاذ الخطوات الميدانية الملائمة والداعمة للحركة الاسيرة في اضرابها".

وحول سؤالنا له بخصوص توسيع قاعدة المشاركين بالاضراب ومدى التجاوب مع هذه الخطوة ، قال الصالح ان عددا كبيرا من الشبان والفتيات ناهيك عن ذوي الاسرى ابدوا رغبتهم في المشاركة في هذه الخطوة بل ودعوا الى اعلان اضراب مفتوح عن الطعام في الخيمة يرتبط مباشرة باضراب الاسرى ويكون رديفا لهم في الخارج...ولكننا نعتقد ان قرار الاضراب على مراحل وبشكل تصعيدي هو الافضل في هذه الظروف علما اننا لا نستبعد ابدا اعلان اضراب مفتوح عن الطعام وذلك يتعلق بالتطورات في السجون ذاتها .."

الشابة، أدمة ابراهيم وهي من المضربين ايضا، قالت: اضرابنا يهدف الى خلق ضغط شعبي واعلامي على حكومة الاحتلال بعد امتناعها عن تلبية مطالب الاسرى. وخطوتنا هذه هي جزء من البرنامج التصعيدي في الجولان المحتل وندعو كافة الاخوة والاخوات في لبنان وفلسطين ووطننا سوريا لتصعيد المعركة دعما للمعتقلين.





" خيمة الاعتصام " في الجولان المحتل