العشرات يتظاهرون مقابل سجن هداريم تضامنا مع الاسرى المضربين عن الطعام

العشرات يتظاهرون مقابل سجن هداريم تضامنا مع الاسرى المضربين عن الطعام

تظاهر العشرات من المواطنين العرب، ظهر اليوم السبت، امام سجن هداريم، في وسط اسرائيل، تضامنا مع الاسرى السياسيين في السجون الاسرائيليين الذين يخضون معركة الامعاء الخاوية.

وشارك في المظاهرة امام السجن النائب د. عزمي بشارة، وناشطون من جمعية انصار السجين ووفد من الجولان السوري المحتل ووفد من خيمة الاعتصام في عرابة البطوف، اضافة الى عشرات المواطنين العرب من الداخل.

ويشار الى انه بالقرب من مكان المظاهرة يقع، ايضا، سجن أوفيك الذي نقل اليه عددا من الاسرى وتم زجهم في زنازين العزل الانفرادي.

وبين هؤلاء الاسرى، سمير القنطار، عميد الاسرى اللبنانيين، والاسير وليد دقة.

وقال النائب بشارة، فيما يتعلق بتعليق الاسرى في سجن عسقلان للاضراب عن الطعام ان لا احد يعلم ما الذي يحصل داخل سجن عسقلان. واشار الى انه كان طلب زيارة الاسرى في السجون لكن سلطات السجون رفضت طلبه.

وتساءل بشارة اذا ما كانت سلطات السجون تخفي امورا من وراء رفضها السماح بزيارة الاسرى في السجون.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018