الاسرى الفلسطينيون اصدروا اليوم، الثلاثاء، بيانهم الثاني

الاسرى الفلسطينيون اصدروا اليوم، الثلاثاء، بيانهم الثاني

وصل موقع "عرب 48" بيان الاسرى الفلسطينيين السياسيين المضربين عن الطعام منذ ثلاثة ايام. وحذر بيان الاسرى من "محاولة استثمار معركتنا او استغلالها او استثمار فعاليات شعبنا وتظاهراته ومراسيم تضامنه معنا لأغراض سياسية فئوية ضارة قد تحرف نضال شعبنا ووقفته معنا عن مسارها الطبيعي".

وفيما يلي ننشر نص البيان، كما وصلنا:

"الى احبتنا الاحرار في كل الفصائل والقوى والمؤسسات الفلسطينية .. الى كل قادة شعبنا ومناضليه ومجاهديه في كل خنادق الوطن والشتات .. سلام الله عليكم وتحية فلسطين لكم جميعاً وبعد ،

"اننا اباؤكم ورفاقكم الاسرى في سجون ومعتقلات الاحتلال الاسرائيلي اذا نخوض معركتنا المجيدة .. معركة الأمعاء الخاوية دفاعاً عن كرامتنا وحقنا في الحياة الكريمة نناشدكم ونستصرخكم أن تتوحد جهودكم ونضالاتكم وأن تتوجه كل فعالياتكم وفعاليات شعبنا البطل للألتحام بقضيتنا ومعركتنا لنصرتها ودعم نضالنا وجهادنا فدعمكم ونصرتكم هي ضمان لانتصارنا واذ نثق بذلك فأننا ندعو الى ما يلي :

1- الى تحشيد كل الجهد الأعلامي في الساحة الفلسطينية للتفرغ لمواكبة معركتنا وتطوراتها ولنصرتها محذرين من حرف الوجهة الاعلامية نحو فعاليات ونشاطات وممارسات خاصة وحزبية ضيقة تضر بمعركتنا بل يجب تركيزها كلها في وجهة واحدة هي اضرابنا ومعاناتنا وشرعية نضالنا ومطالبنا .

2- خلق حالة وحدة بين صفوف شعبنا لضمان تلاحمه واصطفافه في خندق واحد متسام على كل اختلاف او احتراب . وان اضرابنا قد خط طريقه في هذا السياق الوحدوي ونحذر من محاولة استثمار معركتنا او استغلالها او استثمار فعاليات شعبنا وتظاهراته ومراسيم تضامنه معنا لأغراض سياسية فئوية ضارة قد تحرف نضال شعبنا ووقفته معنا عن مسارها الطبيعي .

على درب الشهداء نمضي وبارادة شعبنا الباسل المجاهد نتسلح وعلى الله نتوكل وبه نستعين

الحرية لأسرى الحرية

الحركةالاسيرة
القيادة الوطنية والاسلامية الموحدة للأضراب"