مجلس السلام والامن الاسرائيلي يطالب شارون بازالة البؤر الاستيطانية العشوائية

مجلس السلام والامن الاسرائيلي يطالب شارون بازالة البؤر الاستيطانية العشوائية

طالب مجلس السلام والامن الاسرائيلي اليوم السبت رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون بالموافقة على توصيات تقرير البؤر الاستيطانية العشوائية الذي اعدته الرئيسة السابقة للدائرة الجنائية في النيابة العامة الاسرائيلية المحامية طاليا ساسون.

ويشار الى ان مجلس السلام والامن الاسرائيلي مؤلف من مجموعة كبيرة من الجنرالات في الاحتياط والمتقاعدين في الجيش الاسرائيلي.

وكانت ساسون قد سلمت تقريرها حول البؤر الاستيطانية العشوائية الى شارون يوم الاربعاء الماضي بعد شهور على تكليف شارون لها باعداد التقرير في اعقاب ضغوط مارستها الادارة الامريكية على حكومة شارون لاخلاء البؤر الاستيطانية.

وجاء في التقرير ان اقامة 105 بؤر استيطانية عشوائية على الاقل في الضفة الغربية تم من خلال خرق القانون وبشكل ممأسس وشاركت فيه بالاساس وزارة الاسكان الاسرائيلية ودائرة الاستيطان في الوكالة اليهودية والادارية المدنية للضفة الغربية التابعة للجيش الاسرائيلي.

وقال التقرير ايضا ان 54 بؤرة استيطانية عشوائية اقيمت على اراض بملكية فلسطينية.

وكشف وزير الاسكان السابق عضو الكنيست اليميني المتطرف ايفي ايتام ان مكتب شارون عرف ومول اقامة البؤر الاستيطانية العشوائية في الضفة الغربية.

ونقلت اذاعة الجيش الاسرائيلي اليوم عن مصادر في مجلس السلام والامن الاسرائيلي قولها ان "استمرارا وجود البؤر الاستيطانية العشوائية من شأنه ان يلحق اضرارا بمصالح حقيقية وهامة لاسرائيل من جهة احتمالات التوصل الى اتفاق مع الفلسطينيين وحتى في العلاقات مع الولايات المتحدة".

وقالت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان الحكومة الاسرائيلية ستخصص جلستها الاسبوعية غدا الاحد لبحث تقرير ساسون.

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية عن مصادر في مكتب شارون قولها ان الحكومة ستشكل لجنة وزارية خاصة لبحث تقرير البؤر الاستيطانية العشوائية.

وعقب عضو الكنيست يوسي ساريد من حركة ياحد اليسارية قائلا ان "اقامة اللجنة الوزارية الخاصة هي مضيعة للوقت".

واضاف ساريد في حديث للاذاعة الاسرائيلية العامة ان "لا حاجة الى أي لجنة وانما هناك حاجة لازالة اكثر من 100 بؤرة استيطانية فورا".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018