العليا الإسرائيلية تأمر بوقف عمليات البناء على أراضي فلسطينية خاصة في مستوطنة "رحليم"

 العليا الإسرائيلية تأمر بوقف عمليات البناء على أراضي فلسطينية خاصة في مستوطنة "رحليم"

أصدرت المحكمة الإسرائيلية العليا قرارا تمهيديا يلزم المجلس الإقليمي الاستيطاني "شومرون" وجمعية "رحليم" الاستيطانية بتجميد أعمال البناء في مستوطنة "رحليم" في الضفة الغربية ومنع إسكان تلك المباني.

وجاء قرار المحكمة بناء على التماس تقدم به مجموعة من أهالي قرية العيساوسة أقيمت تلك المباني على أراضيهم الخاصة.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال تتحايل على تلك القرارا ت، وكشف النقاب يوم أمس أن وزراة الأمن الإسرائيلية امتنعت عن تنفيذ أوامر مماثلة في مستوطنة "عوفرا".

وفي الوقت الذي تصدر فيه سلطات الاحتلال أوامر هدم بالعشرات ضد المنازل الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس الشرقية، كشف النقاب يوم أمس عن أن وزير الأمن، إيهود بارك منع العام الماضي تنفيذ أوامر وقف بناء وأوامر هدم أصدرتها المحكمة العليا بحق تسعة مبان أقيمت في مستوطنة عوفرا على أراض فلسطينيية خاصة، وفقا لقانون الغاب الذي يفرضه المستوطنون في الضفة الغربية.

جاء ذلك في رد النيابة العامة على التماس تقدم به أصحاب الأراضي من قرية عين يبرود، وطالبوا فيه وزير الأمن بفرض أوامر وقف البناء وتنفيذ أوامر الهدم التي صدرت بحق تلك المنازل وإعادة الأرض إلى أصحابها. واتضح من خلال الرد أن باراك يفضل إيجاد توليفة للمباني ويطالب المحكمة بإعادة النظر في قراراتها.