بيريس يسعى الى بيع المنطقة الصناعية عند حاجز ايرز لتركيا

بيريس يسعى الى بيع المنطقة الصناعية عند حاجز ايرز لتركيا

يعمل نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي شمعون بيريس على بيع المنطقة الصناعية في معبر ايرز بين قطاع غزة واسرائيل لتركيا بعد الانتهاء من تنفيذ خطة فك الارتباط.

وافادت اذاعة الجيش الاسرائيلي ان بيريس بحث موضوع بيع المنطقة الصناعية عند حاجز ايرز في اجتماع عقده أمس الثلاثاء مع رجال اعمال اتراك ومسؤولين في الحكومة التركية.

زنقلت اذاعة الجيش الاسرائيلي عن بيريس قوله ان "الصفقة ستمكن من اقامة منطقة صناعية تركية اسرائيلية فلسطينية مشتركة" وانها "ستساهم في ترميم الاقتصاد الفلسطيني".

الجدير بالذكر ان الحكومة الاسرائيلية سعت في الاشهر الماضية الى بيع البيوت والدفيئات الزراعية في المستوطنات في قطاع غزة والتي سيتم اخلاؤها ضمن خطة فك الارتباط.

وحاولت اسرائيل بيع البيوت والدفيئات في مستوطنات قطاع غزة الى الاتحاد الاوروبي وللبنك الدولي دون نجاح بسبب رفض السلطة الفلسطينية مثل هذه الصفقة ونيتها اقامة مباني مرتفعة مكان فيلات المستوطنين لحل الضائقة السكنية في القطاع.

من جهة ثانية عرضت وزارة المالية الاسرائيلية، أمس، مجموعة من التوصيات لتقليص عدد العمال الفلسطينيين الذين يدخلون الى اسرائيل للعمل.

ومن بين هذه التوصيات عدم اصدار تصاريح عمل جديدة للفلسطينيين بادعاء "اخلاء اماكن عمل لعمال اسرائيليين".

يشار الى ان الاسرائيليين يرفضون عادة العمل في اشغال يمارسها العمال الفلسطينيون مثل اعمال البناء والعمل في الزراعة.

كذلك اوصت وزارة المالية الاسرائيلية بمساواة أجر العمال الفلسطينيين بأجر العمال الاسرائيليين بهدف منع تشجيع المشغلين على تشغيل عمال فلسطينيين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018