مرشحو الليكود يطالبون بفرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية

مرشحو الليكود يطالبون بفرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية
زئيف إلكين رئيس الائتلاف الحكومي

أفاد موقع "معاريف" أن أربعة من مرشحي "الليكود بيتينو" البارزين، طالبوا مساء أمس، الاثنين، في مناظرة سياسية نظمتها حركة "نساء بالأخضر" اليمينية، بفرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية. 

 

وأشار الموقع إلى أن هؤلاء الأربعة هم وزير الإعلام والدعاية الإسرائيلي، يولي إدلشتاين، ورئيس الائتلاف الحكومي زئيف إلكين، وعضو الكنيست يريف لفين، والمرشح موشيه فيغلين زعيم مجموعة "القيادة اليهودية" داخل الليكود.

وبحسب الموقع فقد جاءت تصريحات هؤلاء الأربعة بعد أن كرر نتنياهو أمس التزامه بخطاب "بار إيلان" الذي أعلن فيه قبول حل الدولتين، ردا على تصريح لتسيبي حوطيفيلي بأن خطاب "بار إيلان" كان خطابا تكتيكيا ليس أكثر، وأنه كان موجها بالأساس للمجتمع الدولي لكنه لا يلزم الليكود اليوم.

وأشار الموقع إلى أن رئيس الائتلاف الحكومي، زئيف إلكين دعا إلى فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية تدريجيا، فيما دعا يريف لفين إلى فرض هذه السيادة على كافة المستوطنات وليس فقط المستوطنات الكبيرة. فيما أشار الموقع إلى أن الوزير إدلشتاين أعرب عن تقديره أن مثل هذه الخطوة لن تكون خطوة سهلة أو بسيطة.

أما موشيه فيغلين، فقد اعتبر من جانبه أنه على إسرائيل بداية "فرض سيادتها بداية في مدينة اللد. وقال المرشح الرابع عن قائمة "البيت اليهودي" إن هذا الموضوع سيكون ضمن مطالب حزبه في اتفاقية الائتلاف الحكومي القادم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018