نشر تصاميم بناء لمستوطنات جديدة في غور الأردن

نشر تصاميم بناء لمستوطنات جديدة في غور الأردن

 

نشرت وزارة "الحرب" الإسرائيلية تصاميم بناء 170 مسكنا جديدا، و84 غرفة للضيوف، في مستوطنة "روتم" بغور الأردن، وفق ما أفادت، اليوم الأحد، منظمة "السلام الآن" المناهضة للاستيطان.

وقالت هاغيت عفران، المختصة في ملف الاستيطان، وفقا لـ "فرانس برس"، إن المستوطنة حصلت سابقا على موافقة الحكومة، وإن ما نشر الآن هو تصاميم المباني.

وأضافت أن "التصاميم أودعت الأسبوع الماضي للمراجعة العامة، وهي تتضمن 200 مسكن بني منها 30، بالإضافة إلى تصاميم 84 غرفة للضيوف".

وأضافت أن "أمام العامة ستين يوما للاعتراض على المشروع، وبعد مراجعة هذه الاعتراضات، ستقرر لجنة التخطيط بشأن الموافقة على التصاميم أو رفضها، ويتم في العادة الموافقة على التصاميم".

وتقع مستوطنة "روتم" في غور الأردن، ضمن المناطق المصنفة "ج" في الضفة الغربية المحتلة، وهي المناطق التي تخضع أمنيا ومدنيا للاحتلال الإسرائيلي.

وتدعو أحزاب يمينية إسرائيلية إلى ضم المناطق المصنفة "ج" في الضفة الغربية، والتي تشكل 60% من مساحتها الكلية.

وردا على حصول فلسطين على وضع دولة مراقب في الأمم المتحدة في تشرين الثاني / نوفمبر، ضاعفت حكومة نتانياهو المشاريع الاستيطانية رغم انتقادات المجتمع الدولي.

ويعتبر القانون الدولي كل النشاطات الاستيطانية غير مشروعة في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية المحتلة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018