ضوء أخضر لتكثيف البناء بالمستوطنات حول القدس

ضوء أخضر لتكثيف البناء بالمستوطنات حول القدس
(أ.ف.ب.)

تبحث لجنة التنظيم والبناء اللوائية التابعة لبلدية الاحتلال بالقدس في اجتماعها المقرر يوم الأربعاء القادم، منح تراخيص لبناء 292 وحدة استيطانية، حيث من المتوقع أن يتم المصادقة على التراخيص لبناء وحدات سكنية في مستوطنتي "جيلو" و"رمات شلومو" المتواجدة خارج حدود أراضي المدينة عام 1967.

ويأتي ذلك ضمن مخططات لبناء آلاف الوحدات في عدد من مستوطنات المدينة التي تقع خارج الخط الأخضر.

وحسب الإذاعة الإسرائيلية الرسمية، فإن لجنة التخطيط والبناء في القدس المحتلة ستصدر تراخيص لبناء 292 وحدة استيطانية الأربعاء المقبل.

وأفادت أن الوحدات الاستيطانية الجديدة ستبنى في مستوطنات خارج الخط الأخضر (خارج أراضي 1967) مثل مستوطنتي "رمات شلومو" و"جيلو".

وسبق أن صادق رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، على بناء 300 وحدة سكانية جديدة في مستوطنة "بيت إيل" المجاورة لمدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة.

وقال رئيس المجلس الاستيطاني في المستوطنة، شاي ألون، إنه "يأمل أن تكون هذه الخطوة بمثابة انطلاقة جديدة في بناء المزيد والمزيد من الوحدات السكنية في المستوطنة".

كما وتدفع سلطات الاحتلال نحو تعزيز الاستيطان وزيادة الوحدات الاستيطانيّة، فمنذ بداية عام 2017 أقرت بناء وتنفيذ آلاف الوحدات الاستيطانيّة في مختلف مناطق الضفة والقدس المحتلتين. إذ بلغ عدد الوحدات الاستيطانيّة التي تمت المصادقة عليها منذ بداية 2017، أكثر عددًا من الوحدات المقامة خلال عشر سنوات كاملة.

وفي سياق المشاريع الاستيطانية الجديدة، فأن المخطط الهيكلي الجديد لمستوطنة "جيلو"، يتضمن بناء 3 آلاف وحدة سكنية في أطراف المستوطنة، على السفوح الجنوبية-الشرقية منها، على مساحة 265 دونمًا، وتعود ملكية هذه الأراضي لمستثمرين يهود وبعضها يملكها فلسطينيون.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018