إصابة بالرصاص المعدني خلال قمع الاحتلال مسيرة كفر قدوم الأسبوعية

إصابة بالرصاص المعدني خلال قمع الاحتلال مسيرة كفر قدوم الأسبوعية
كفر قدوم (أرشيفيّة أ. ب. أ.)

أصيب شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، اليوم الجمعة، خلال قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، التي خرجت تنديدا بجرائم الاحتلال بحق أبناء القرية وكان آخرها زرع عبوات ناسفة في أحد شوارعها.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم، مراد شتيوي، بأن جنود الاحتلال اعتدوا على المشاركين في المسيرة بعد دقائق من انطلاقها من مسجد عمر بن الخطاب باستخدام الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، ما أدى لإصابة أحد الشبان بعيار معدني في يده، عولج ميدانيا.

وأشار إلى أن القرية شهدت مؤخرا حادثا خطيرا تمثل بقيام جنود الاحتلال بزراعة عبوات ناسفة في القرية انفجرت إحداها وأصابت شابا بجروح في يده وعينه، مؤكدا أن كل هذه الوسائل لن تثني الأهالي عن الاستمرار في مسيرتهم حتى تحقيق أهدافها.

وردد المشاركون في المسيرة الشعارات المنددة باتفاق التطبيع بين الإمارات ودولة الاحتلال، وأكدوا استمرارهم بالمقاومة الشعبية، حتى تحقيق أهداف شعبنا، وعلى رأسها الحرية والاستقلال.

وفي السياق ذاته، أحرق مستوطنون، فجر اليوم الجمعة، مركبة وخطوا شعارات عنصرية على جدران منزل في عصيرة القبلية، جنوبي نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن مستوطنين أحرقوا مركبة تعود ملكيتها للمواطن عبد القادر عصايرة، كما خطوا شعارات عنصرية على جدران منزله الواقع بين قريتي عصيرة القبلية وعوريف.