نوّاب أميركيون يطالبون بومبيو برفض هدم بيوت الفلسطينيين

نوّاب أميركيون يطالبون بومبيو برفض هدم بيوت الفلسطينيين
بومبيو خلال مؤتمر ثلاثي عقد في مدينة القدس (أ ب)

طالب 40 نائبا بالكونغرس الأميركي، وزير خارجية بلادهم، مايك بومبيو، بالتنديد بما تقوم به إسرائيل من هدم للمناطق السكنية في الضفة الغربية المحتلة.

جاء ذلك في رسالة وجهها المشرعون الأميركيون، إلى وزير بومبيو، تزامنا مع زيارة يجريها الأخير إلى إسرائيل.

ودعا النواب الأميركيون، بومبيو إلى المبادة للحيلولة دون مواصلة إسرائيل لأعمال الهدم التي طالت منازل الفلسطينيين، واكتسبت زخما مؤخرا.

وقالوا في رسالتهم: "لا يمكن أن يكون الضم الزاحف، سياسة تدعمها حكومة الولايات المتحدة، إذا كنا نرغب في رؤية السلام في المنطقة".

وشددوا على أن أنشطة الهدم تعد "انتهاكا خطيرا للقانون الدولي".

وفي 3 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، دمر جيش الاحتلال الإسرائيلي تجمع "حَمصة البقيعة"، شرق مدينة طوباس، وترك سكانه في العراء.

وعلى هامش زيارته إلى إسرائيل، تفقد بومبيو، الأربعاء، مستوطنة "بسغوت"، ومستوطنات في مرتفعات الجولان المحتل.

وتأتي زيارة بومبيو اتساقا مع سياسة إدارة الرئيس الأميركية المنتهية ولايته، دونالد ترامب، الذي خسر الانتخابات الرئاسية الأخيرة، بحسب وسائل إعلام أميركية، والذي قال في تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2019، إن "الولايات المتحدة لم تعد تعتبر المستوطنات مخالفة للقانون الدولي".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص