مستوطنون يهاجمون رعاة مواشي فلسطينيين

مستوطنون يهاجمون رعاة مواشي فلسطينيين
صورة توضيحية من مستوطنة أفيتار (أ ب)

هاجم مستوطنون، اليوم الأربعاء، مربي مواشي فلسطينيين، ومنعوهم من سقاية مواشيهم من نبع عين الحلوة بالأغوار الشمالية.

وقال الناشط الحقوقي عارف دراغمة لـ"وفا" إن المستوطنين منعوا الرعاة منذ الصباح من سقاية أبقارهم، وألقوا الحجارة باتجاه الأبقار.

ويأتي هذا الاعتداء، بعد يومين من قيام المستوطنين بزراعة أشجار حول نبع عين الحلوة، الذي استولوا عليه قبل عدة أشهر.

وكان مستوطنون قد عملوا، الليلة الماضية، على تعبيد طريق باتجاه البؤرة الاستيطانية المقامة منذ العام 2016 في منطقة خلة حمد، حيث يصل الطريق بين الشارع الرئيسي والمستوطنة بطول 2 كيلو متر، ما يعني إغلاق مساحات إضافية من الأراضي على جانبي الطريق.

وفي سياق متصل، أصيب فلسطيني ونجله، اليوم الأربعاء، بجروح من جراء تعرض مركبتهما للرشق بالحجارة من قبل مستوطنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد مسؤول ملف الاستيطان في السلطة الفلسطينية، غسان دغلس، بأن مستوطنين من مستوطنة "شيلو" الواقعة على الطريق بين مدينتي نابلس ورام الله، رشقوا مركبة المواطن دوسم رابي بالحجارة، مما أدى لإصابته بجروح.

ولفت دغلس إلى أن طفله أصيب أيضا بجروح نقلا على إثرها لتلقي العلاج في المستشفى.

وتتصاعد الاعتداءات المتكررة للمستوطنين ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم، في مناطق الضفة الغربية.

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن في مستوطنات الضفة الغربية والقدس المحتلة.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص