الإفراج عن الأسيرة أحلام صلاح من قرية الخضر قضاء مدينة بيت لحم

الإفراج عن الأسيرة أحلام صلاح من قرية الخضر قضاء مدينة بيت لحم

أفاد نادي الأسير الفلسطيني ومن خلال محاميه ان سلطات الاحتلال الإسرائيلي قامت أمس الاول بالإفراج عن الاسيرة احلام صلاح 28 عاماً، من قرية الخضر قضاء مدينة بيت لحم، بعد ان قبعت في السجون الإسرائيلية 6 شهور اداري بدون قضية.

والاسيرة المحررة المذكورة هي ارملة الشهيد محمود صلاح احد قادة كتائب الاقصى الذي اغتالته قوات الاحتلال الإسرائيلي قبل سنتين.

وقد شاركت الاسيرة احلام صلاح الاسيرات الفلسطينيات قساوة الاعتقال وظلم السجان والظروف الصحية الصعبة التي تعيشها النساء الاسيرات والقاصرات، في غياهب السجون، بغياب ابسط مقومات الحياة البشرية، وخصوصاً في غياب العلاج وغياب الاطباء، او بوجود اطباء بلا فائدة يزيدون من عذاب الاسيرة ولا يعطون الا الاكامول لهن في حالة اقرّت ادارة السجن وبعد طول انتظار بذهاب الاسيرة للعيادة، وتعاني الاسيرات من غياب الطبيبة النسائية ايضاً.

ويشير نادي الاسير الفلسطيني الى تواجد ما يزيد عن 126 أسيرة، 61 اسيرة اعتقلن خلال العام المنصرم 2004 ،13 أسيرة متزوجة ،77 أسيرة أعمارهن تقل عن 25 عاماً ،8 أسيرة لم يتجاوز أعمارهن الـ 18 عاماً موزعات على سجن الرملة وسجن تلموند و 4 اسيرات في سجن الجلمة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018