إلزام إدارة "مجيدو" بعرض الدويك على لجنة طبية في مستشفى العفولة

إلزام إدارة "مجيدو" بعرض الدويك على لجنة طبية في مستشفى العفولة

بحضور النائب واصل طه، قررت المحكمة التي تنظر في استئنافات الأسرى، في سجن "سلمون" قرب قرية المغار الجليلية، إلزام إدارة سجن مجيدو بعرض رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني الأسير، عزيز الدويك، على لجنة طبية في مستشفى العفولة لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، وفحص ضرورة إجراء عملية جراحية له لإزالة الحصى من الكلى.

وجاء أن محامي دويك، شادي يونس، قد استأنف للمحكمة بشأن رئيس المجلس التشريعي لأخذ قرار بتقديم العلاج اللازم له، بسبب معاناته المتواصلة نتيجة وجود حصى في الكلى لديه.

وقد استمعت المحكمة إلى أقوال المحامي الذي أشار إلى الإهمال الطبي في سجن مجيدو، حيث قرر الأطباء تقديم العلاج "العادي" لدويك، وهو "الأكامول" المخصص لكافة الأمراض في سجون الإحتلال.

وقررت المحكمة أن يتم عرض دويك خلال فترة أقصاها شهر، على لجنة طبية في مستشفى العفولة، بحضور محاميه، لاتخاذ قرار بشأن ضرورة إجراء عملية جراحية له لإزالة الحصى.

وعلم موقع عــ48ـرب أن النائب واصل طه، وحال رؤيته لرئيس المجلس التشريعي مكبلاً بالقيود، قال له:" هذه القيود هي وسام شرف، فأنت لم تعتقل على تحرشات واعتداءات جنسية أو فساد مالي وأخلاقي، كما يحصل للقادة الإسرائيليين"..

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018