فدوى البرغوثي: مروان لن يخوض الانتخابات التشريعية بقائمة اسرى

فدوى البرغوثي: مروان لن يخوض الانتخابات التشريعية  بقائمة اسرى

نفت فدوى البرغوثي وجود نية لدى زوجها الاسير مروان البرغوثي، امين سر حركة فتح في الضفة الغربية، بخوض الانتخابات التشريعية الفلسطينية من خلال قائمة اسرى فلسطينيين.

وكانت صحيفة يديعوت احرونوت الاسرائيلية قد نشرت اليوم ان الاسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية يعملون على تشكيل حزب مؤلف من الاسرى سيخوض الانتخابات التشريعية الفلسطينية المقبلة.

وادعت الصحيفة الاسرائيلية ان المرشح الاوفر حظا لترأس قائمة مرشحي "حزب الاسرى" هو النائب الاسير مروان البرغوثي.

وقالت فدوى البرغوثي لـ"عرب 48" انها زارت زوجها في سجن هداريم يوم الخميس الماضي "ولم يتم الحديث في هذا الموضوع بتاتا".

وشددت ان "مروان لا يفكر بهذا الموضوع بتاتا وحتى لم يتحدث فيما اذا كان سيشارك في الانتخابات القادمة ام لا".

واضافت ان الاسير البرغوثي تحدث خلال لقائها الاخير معه الاسبوع الماضي عن الية تشكيل قائمة حركة فتح وانتهاج الانتخابات التمهيدية الدمقراطية داخل فتح ورفض تعيين اشخاص في القائمة مهما كانت مكانتهم.

وقالت البرغوثي انه "لو كان مروان سيخوض الانتخابات في اطار حزب اسرى لما كان حريصا على الية تشكيل قائمة فتح.

"كذلك تحدث عن اهمية مشاركة حركة حماس في الانتخابات".

من جانبه اكد رئيس جمعية انصار السجين منير منصور ان هناك اسيرين فلسطينيين هما ياسر ابو بكر من مدينة نابلس وجمال حويل من مدينة جنين وكلاهما من حركة فتح قد حسما امرهما وينويان خوض الانتخابات التشريعية الفلسطينية المقبلة.

لكنه اضاف ان الاسيرين لم يقررا بعد كيفية مشاركتهما في الانتخابات وما اذا كانا سيرشحان نفسيهما من خلال قائمة للاسرى او من خلال قوائم حركتهما.

ولفت منصور الى ان الاسرى يناقشون فيما بينهم في هذه الاثناء تشكيل قائمة تمثلهم يخوضوا من خلالها الانتخابات التشريعية الفلسطينية مضيفا ان مثل هذه المناقشات تستغرق وقتا طويلا نسبيا بسبب ظروف اتصال الاسرى فيما بينهم داخل السجون الاسرائيلية.

وقال ان عددا من الاسرى اتصلوا به واستشاروه بهذا الخصوص لكن منصور استبعد تشكيل قوائم فئوية من هذا القبيل.

وحول النقاش الدائر في الساحة السياسية الفلسطينية حول تأجيل موعد الانتخابات قالت البرغوثي ان زوجها "يطالب باجراء الانتخابات في موعدها المحدد (في شهر تموز/يوليو القادم) لان حركة فتح هي حامية مشروع اجراء الانتخابات التشريعية ولا يتوجب ان تتراجع عن الموعد المقرر".

من جهة اخرى قالت البرغوثي ان صحة زوجها قد تحسنت بعد اخراجه من العزل الانفرادي في السجن الى العزل الجماعي في سجن هداريم.

واضافت ان مروان مطلع بشكل كامل على التطورات السياسية من خلال قراءته بشكل يومي للصحف الاسرائيلية اليومية العبرية والانجليزية ولصحيفة القدس الفلسطينية كما يشاهد محطات التلفزيون العربية.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018