أبو الهيجا يعتبر اتفاق مكة نصراً تاريخياً على المخطط الإسرائيلي الأمريكي

 أبو الهيجا يعتبر اتفاق مكة نصراً تاريخياً على المخطط الإسرائيلي الأمريكي

قال الأسير الشيخ جمال ابو الهيجاء، احد قادة حركة حماس، ان اتفاق مكة المكرمة يشكل نصراً تاريخياً للشعب الفلسطيني على المخطط الاسرائيلي الامريكي لاركاع شعبنا وتمرير مخطط الفتنة، داعيا للمضي في الخطوات العملية بمشاركة كافة القوى لتطبيق بنود الاتفاق لانهاء اقسى فصل في تاريخ شعبنا، والاعلان عن ولادة حكومة الوحدة الوطنية التي اصبحت حلم كل فلسطيني حر شريف.

وفي حديث خاص من سجن عسقلان الذي يمضي فيه حكمه بالسجن المؤبد 9 مرات، قال ابو الهيجاء "ان اتفاق مكة المكرمة اعادنا مرة اخرى للطريق الصحيح والصائب، ونصر على ان تستمر المسيرة، لانه امام شعبنا الكثير من التحديات والهموم والمشاكل وفي مقدمتها القضاء على كل المظاهر السلبية والمسيئة التي يجب تجاوزها من خلال اشاعة روح الوحدة والتلاحم والتآلف ووحدة الدم والمصير".

واضاف "رسالتنا لشعبنا وكل قواه من خلف القضبان حافظوا على الوحدة لانها اداة الانتصار وركيزة الصمود ونناشد ابناء حركتي فتح وحماس بحماية الاتفاق بحدقة عيونهم والدفاع عنه لانه طريق الحرية لشعبنا والنصر لفلسطين".

واكد ابو الهيجاء ان الاتفاق رفع معنويات الاسرى والاسيرات بعد ايام قاسية من الحزن والقلق ازاء الاجواء المشحونة التي سادت. كما أكد على ضرورة ترجمة الأجواء الإيجابية بالسرعة القصوى من خلال خطوات عملية تخرج شعبنا من المازق والويلات التي سببها الاحتلال والذي استغل الاجواء المشحونة لتنفيذ مخططاته، وخاصة في المسجد الاقصى.

واضاف "نرحب ونبارك كل الجهود واملنا ان تتواصل روح العمل بنفس الزخم والارادة في خطوات عملية تحشد كل الطاقات الفلسطينية للوقوف صفا واحدا في مواجهة التحديات. وأن المطلوب الاعلان الفوري عن تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وافشال الرهانات على الفشل وان يكون مصير الاتفاق كما الاتفاقات السابقة".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018