مصلحة السجون تحرم أسرى نفحة من الزيارة

مصلحة السجون تحرم أسرى نفحة من الزيارة

أقدمت إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية على منع الزيارات لأسرى القدس والداخل الفلسطيني في سجن نفحة، وذلك بذريعة إعلان الأسرى إضرابا عن الطعام ليوم واحد، اليوم الثلاثاء.

تجدر الإشارة إلى أن المئات من أسرى القدس والداخل في سجن نفحة يحصلون على الزيارات مرة كل أسبوعين. وقد أبلغت العائلات بحرمان الأسرى من الزيارة بسبب الإضراب عن الطعام الذي جرى تنظيمه اليوم.

وعلم موقع عــ48ـرب أن الإضراب عن الطعام يأتي احتجاجا على أوضاع الحركة الأسيرة، ونتيجة للجوء إدارة السجون إلى معاقبة الأسرى بشكل قاس لأتفه الأسباب والذرائع.

واعتبر ذوو الأسرى قرار حرمانهم من زيارة أبنائهم على أنه عقاب قاس، خاصة بنظر الأمهات والأسرى الذين ينتظرون اقتراب عيد الأم.

ونوه ذوو الأسرى إلى سياسة مصلحة السجون والتضييق المستمر على الأسرى وسياسة العقوبات الجماعية والقمع.

كما أشاروا إلى أن الحرمان من الزيارة ربما يأتي على خلفية التهديد بإعلان إضراب عام في كافة السجون الشهر القادم نتيجة لأوضاع الحركة الأسيرة وعدم الالتزام بشروط صفقة تبادل الأسرى.