نادي الأسير: ادارة السجون "تسرق" أموال الـ"كانتين

نادي الأسير: ادارة السجون "تسرق" أموال الـ"كانتين


 

أفاد نادي الاسير، اليوم الاحد، بأن ادارة السجون الاسرائيلية تواصل سرقة أموال الكانتين المخصص للاسرى في سجون الاحتلال.


وأشار نادي الاسير إلى أن ممثل الاسرى في سجن نفحة علاء ابو جزر طالب بتشكيل لجنة متابعة وتحقيق في تكرار عملية سرقة الكانتين المخصص لهم، ما يؤدي لحرمانهم من العديد من احتياجاتهم الرئيسة ونقص فيها.


وخلال زيارة محامي النادي لابو جزر في سجن نفحة، افاد بأن بعص احتياجاتهم يتم شراؤها على حساب الاسرى دون ان توضح الادارة سبب ذلك، ما يكبدهم مبالغة كبيرة تؤثر على الميزانية المخصصة للكانتين، وتحرمهم من شراء مستلزمات ضرورية ترفض ادارة السجون تزويدهم بها.


واكد الاسير ابو جزر، أن الادارة تضع الكميات المشتراة بثلاجات سجن ريمون دون تبرير هذا الاجراء، موضحا أن الاسرى اكتشفوا مؤخرا حدوث عملية سرقة لوجبة كاملة من كل صفقة وهي وجبة لجميع الاسرى تبلغ 250 كيلوغرام.


وقال ابو جزر "في العادة يجري شراء اللحوم لمدة اربعة ايام، وبعد استهلاك ثلاث وجبات، يطالب الاسرى بالوجبة الرابعة التي تبلغ 250 كيلو غرام لهم جميعا، فتبلغهم الادارة بعدم وجودها".


واضاف "اشتكى الاسرى ثلاث مرات من هذه القضية، فاعتذرت الادارة عن ذلك، واحضرت الوجبة لاحقا، ولكن في اخر مرة لم يعترفوا وتنصلوا من الموضوع".


وافاد ابو جزر بأن موقف الادارة اثار غضب الاسرى وادى لتطور الامر، وتقدم كونه ممثل السجن، بشكوى للشرطة من أجل التحقيق، وابلغوا مديرية السجون بذلك حيث وعدت بحله، مؤكدا أن الاسرى يمتلكون فواتير بالكمية المشتراة واوراق رسمية بالكميات الخارجة من ثلاجة ريمون تؤكد وجود سرقة في الطعام بشكل خاص.


واوضح لمحامي نادي الاسير، أنه بعد الخطوات الاحتجاجية اجتمع ممثلو الاسرى مع لجنة من خارج السجن اعترفت ان سبب عدم الالتزام هو من قبل إدارة مصلحة السجون، وابلغوهم بأن اللجنة بغاية الاحراج من عدم تطبيق الامور البسيطة منها.
 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019