استشهاد الأسير ميسرة أبو حمدية

استشهاد الأسير ميسرة أبو حمدية

أعلن وزير الأسرى عيسى قراقع عن استشهاد الاسير ميسرة أبو حمدية (64 عاما)، في قسم العناية المكثفة في مستشفى "سوروكا" صباح اليوم، الثلاثاء، بعد معاناته من مرض السرطان نتيجة الإهمال الطبي.

وقال قراقع "إنها جريمة بشعة وخطيرة عن سبق الإصرار ارتكبت بحق الأسير ميسرة بسبب الإهمال الطبي والتلكؤ بالإفراج عنه".

وطالب قراقع بلجنة دولية عاجلة للتحقيق في ظروف استشهاده وتعرضه لإهمال طبي متعمد منذ سنوات، كما حمل الحكومة الإسرائيلية ومصلحة السجون المسؤولية عن هذه الجريمة.

ودعا قراقع إلى اعتبار يوم غد الاربعاء يوم إضراب شامل وحداد.

يشار إلى أن الأسير أبو حمدية اعتقل عام 2002، وحكم بالسجن المؤبد، ويعاني من سرطان في الحنجرة ونقل قبل أيام من سجن "إيشل" في بئر السبع الى مستشفى "سوروكا" نظرا لتردي وضعه الصحي.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن مصلحة السجون الإسرائيلية تأكيدها وفاة الأسير أبو حمدية صباح اليوم.


وباستشهاد الأسير ابو حمدية يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 207 شهداء.