قراقع يدعو إلى أكبر مشاركة جماهيرية في فعاليات إحياء يوم الأسير

قراقع يدعو إلى أكبر مشاركة جماهيرية في فعاليات إحياء يوم الأسير

دعا وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع جماهير شعبنا الفلسطيني وكل المؤسسات والأحرار والأصدقاء في العالم إلى أكبر مشاركة جماهيرية وشعبية في إحياء يوم الأسير الفلسطيني تضامنا مع الأسرى في سجون الاحتلال.

ورفض قراقع خلال كلمته الابتزاز الإسرائيلي بما يتعلق بالإفراج عن الأسرى، قائلا: "لن نسمح أن تستخدم ورقة الأسرى وسيلة للضغط السياسي على حساب حقوق شعبنا الفلسطيني".

وحمل قراقع الاحتلال المسؤولية عن تدهور الوضع الصحي لعدد كبير من الأسرى وإصابتهم بالأمراض الصعبة، واصفا سجون الاحتلال بالمقابر الجماعية المغلقة.

وأشار قراقع إلى سلسلة فعاليات محلية وعربية ودولية ستنطلق بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني معتبرا قضية الأسرى هذا العام محور أي تسوية عادلة في المنطقة، ولا يمكن القفز عنها لأنها قضية الحرية والانعتاق من براثن وقيود الاحتلال.

جاءت كلمة قراقع خلال مهرجان يعبد التراثي الأول الذي أقيم في يعبد قضاء جنين بتنظيم من بلدية يعبد ومنتدى شارك الشبابي ووزارة الثقافة، وتحت رعاية محافظ جنين وبحضور جمهور كبير من محافظة جنين وأهالي الاسرى والشهداء والأسرى المحررين.

ويذكر أن يوم الأسير يأتي في ظل احتجاز إسرائيل لـ 5000 أسير فلسطيني من بينهم 20 أسيرة و 187 طفلا قاصرا و 183 معتقلت إداريت و 30 أسيرا معتقلا من قبل أوسلو و 11 نائبا في المجلس التشريعي.
 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية