مطالبة الصليب الأحمر إعادة فتح مكتبه في محافظة قلقيلية

مطالبة الصليب الأحمر إعادة فتح مكتبه في محافظة قلقيلية

 

دعا وزير شؤون الاسرى والمحررين عيسى قراقع  ومحافظ قلقيلية اللواء رافع رواجبة ورئيس نادي الأسير قدورة فارس، الصليب الأحمر الدولي إلى إعادة فتح مكتب الصليب الأحمر في قلقيلية والذي تم إغلاقه قبل شهرين بدواعي عجز مالي يعاني منه الصليب الأحمر.

وأوضح فارس و قراقع  و رواجبة، أن إغلاق مكتب الصليب الأحمر كان خطأ وسوء تقدير وأدى إلى مضاعفة معاناة أكثر من 300 عائلة أسير في المحافظة، الذين سوف يتوجهون للتسجيل والمتابعة في محافظة نابلسن بما يحمل ذلك من مشقات خاصة على كبار السن والنساء.

وأشاروا إلى أن محافظة قلقيلية تعاني من إغلاق بسبب الجدار والحواجز العسكرية وكان على منظمة الصليب الأحمر مراعاة وضع أهالي الاسرى في هذه المحافظة.

وكشف قراقع أن لقاءا سيجري مع رئيس الصليب الأحمر الدولي في جنيف خلال الأيام القادمة، حيث سيطلب منه مراجعة قرار الصليب الأحمر وإعادة فتح مكتب قلقيلية، إضافة إلى قضايا أخرى تتعلق بالخدمات المقدمة من الصليب الأحمر للأسرى داخل السجون والشكاوى المقدمة من أهالي الاسرى خاصة ما يتعلق بالزيارات والتفتيشات على الحواجز.

أقوال قراقع وفارس ورواجبة جاءت خلال اللقاء الموسع الذي جرى في كلية الشهيد ابو جهاد للتدريب المهني في قلقيلية، بحضور عميد كلية التنمية الاجتماعية والأسرية الدكتور عماد شتية ومدير فرع جامعة القدس المفتوحة الدكتور خالد القرواني وأهالي الاسرى والأسرى المحررين.

وقد تم خلال اللقاء عرض دراسة عن اعتقال الأطفال وتأثيره أعدتها طالبات من جامعة القدس المفتوحة، حيث ابرزت المخاطر التي تواجه الأطفال خلال الاعتقال.