الصليب الأحمر يحذر من خطورة الوضع الصحي للأسير اطبيش المضرب منذ 83 يوما

الصليب الأحمر يحذر من خطورة الوضع الصحي للأسير اطبيش المضرب منذ 83 يوما

 


استدعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر على عجل مساء الخميس عائلة الأسير الفلسطيني المضرب عن الطعام منذ 83 يومًا أيمن اطبيش من محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية وأبلغتها بخطورة حالته الصحية، وإمكانية استشهاده في أي لحظة.

ونقل عن أحد أفراد عائلة الأسير بأن الصليب الأحمر استدعى العائلة، حيث حضر وزير الأسرى برام الله عيسى قراقع، ورئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس.

وبين أن الصليب الأحمر أبلغ العائلة رسميا بأن وضع ابنهم المضرب عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي منذ 83 يوما خطير جدا وإمكانية استشهاده في أي وقت.

ولفت إلى أن الصليب الأحمر نقل العائلة إلى محافظة رام الله وسط الضفة الغربية لأسباب لم تعرف بعد.

ويخوض الأسير اطبيش اضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 83 يوما وذلك لرفض الاحتلال الإسرائيلي الإفراج عنه.

وكان اطبيش أضرب عن الطعام العام الماضي لمدة 105 أيام احتجاجا على اعتقاله الإداري وحينها تم التوصل بالإفراج عنه وانهاء اعتقاله الإداري في 15 من كانون الثاني إلا أن سلطات الاحتلال جددت أمر اعتقاله لمدة ثلاث شهور أخرى.