المعتقلون الإداريون يعلقون إضرابهم عن الطعام

المعتقلون الإداريون يعلقون إضرابهم عن الطعام

أكد أهالي المعتقلين الإداريين المضربين عن الطعام لمؤسسة 'الضمير' أن أبناءهم المضربين عن الطعام احتجاجا على سياسة الاعتقال الإداري قد علقوا بعد ظهر اليوم، الثلاثاء، إضرابهم المفتوح عن الطعام، والذي بدأ منذ ما يزيد عن شهر بعد التوصل لاتفاق مع مصلحة السجون وخضوعها لمطالبهم.

وكانت المحامية سحر فرنسيس، مديرة مؤسسة الضمير، قد قامت بزيارة المعتقلين الإداريين المضربين عن الطعام: نضال أبو عكر وغسان زواهرة وبدر الرزة في عزل سجن النقب صباح اليوم قبل التوصل للاتفاق، وأكدت أن وضعهم الصحي كان آخذا بالتدهور، حيث يعانون من هزال وتعب وفقدان في الوزن بشكل ظاهر، بالإضافة إلى صداع وفقدان توازن وأوجاع في البطن والظهر واصفرار في الوجه واليدين.

هذا ولم تتمكن المحامية سحر فرنسيس من زيارة المعتقل المضرب منير أبو شرار بسبب تدهور وضعه الصحي، وعدم تمكنه من الخروج للزيارة.

 وكان قد نقل أبو شرار بشكل مؤقت لمستشفى 'سوروكا' حيث رفض إجراء فحوصات دم وبول، ووافق فقط على قياس ضغط الدم.

وبسبب رفضه البقاء في المستشفى، أعيد أبو شرار في نفس اليوم إلى عزل سجن النقب، بالرغم من وضعه الصحي المتدهور.

كما نقل المضرب نضال أبو عكر، يوم أمس الإثنين، إلى مستشفى 'برزيلاي' إثر  فقدانه الوعي عدة مرات منذ يوم الجمعة على خلفية مقاطعته شرب الماء احتجاجا على ظروف عزله في عسقلان.

اقرأ أيضًا| قراقع: إضراب المعتقلين الإداريين دخل مرحلة حرجة

وفي 'برزيلاي' أجريت فحوصات شاملة لأبو عكر، وتلقى العلاج. وقد حاولت إدارة المستشفى ومصلحة السجون ابتزازه حيث عرض عليه البقاء في السجن مقابل الموافقة على أخذ العلاج بالجلوكوز في الوريد في العنق. وبسبب رفضه إعيد إلى عسقلان، وهناك رفض أبو عكر العودة إلى عزله، وبعد إصراره لعدة ساعات خضعت مصلحة السجون ونقلته إلى العزل مع رفاقه المضربين في عزل النقب.

ودانت مؤسسة الضمير، في بيان، الإهمال الطبي المتعمد بحق المضربين، والاستهتار من قبل مصلحة السجون حيث لم يتم نقلهم إلى المستشفيات، بالرغم من تدهور وضعهم الصحي.

كما دانت مؤسسة الضمير الإجراءات العقابية والانتقامية والظروف اللاإنسانية التي فرضتها مصلحة السجون للضغط على المضربين، وأكدت على ضرورة مواصلة الجهود القانونية والشعبية على المستويين المحلي والدولي لوقف سياسة الاعتقال الإداري التعسفي بحق الفلسطينيين.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018