نقل الأسير المعزول نهار السعدي لعزل رامون

نقل الأسير المعزول نهار السعدي لعزل رامون
الأسير المعزول نهار السعدي

نقلت إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، الأسير نهار أحمد عبد الله السعدي (34 عامًا)؛ من عزل سجن إيشل إلى زنازين العزل الانفرادي في سجن رامون.

وقالت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى إن "المحكمة الإسرائيلية كانت جددت مدة العزل الانفرادي للأسير السعدي لمدة ستة أشهر جديدة؛ كذلك أصدرت قرارا آخر بتمديد منعه من زيارة أهله لثلاثة أشهر إضافية؛ وذلك بتوصية من جهاز الشاباك؛ وهذا كله بالرغم من الوعود والتعهدات التي صدرت بإنهاء عزله والسماح لعائلته بزيارته؛ بعد إضرابه الذي خاضه قبل أكثر من عام وشهد مساندة واسعة من أسرى حركة الجهاد الإسلامي في السجون؛ والذي استمر لمدة (28) يوما على التوالي".

وناشدت مؤسسات حقوق الإنسان والجمعيات التي تعنى بشئون الأسرى بـ"ضرورة التدخل الفوري للضغط على الاحتلال من أجل وقف ممارساته التعسفية وسياساته العنصرية بحق أسرانا في السجون؛ وكذلك العمل على إنهاء عزل الأسير السعدي؛ وتمكينه من حقه في السماح لعائلته بزيارته.

جدير بالذكر أن الأسير نهار السعدي من سكان مدينة جنين ولد بتاريخ 30/10/1981؛ وهو أعزب وكان قد اعتقل بتاريخ 15/09/2003م، وأبرز التهم التي وجهها الاحتلال له هي الانتماء لسرايا القدس، الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وتوصيل الاستشهادية المجاهدة هبة دراغمة والتي نفذت عملية استشهادية في مدينة العفولة بتاريخ 19/5/2003م، وأدت لمقتل أربعة إسرائيليين وإصابة (76) آخرين، وصدر بحقه حكماً بالسجن 4 مؤبدات و20 عاماً؛ ويعاني الأسير السعدي حالة صحية صعبة نتيجة الآلام الحادة في المعدة والظهر بسبب معاناته المستمرة مع الديسك؛ ويعد الأسير نهار السعدي أقدم الأسرى المعزولين إذ تواصل إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية عزله منذ تاريخ 21/05/2013م؛ حيث تتهمه بالتخطيط لخطف جنود إسرائيليين من داخل سجنه بالتعاون مع آخرين في الخارج".