إسرائيل تقرر العلاج القسري للقيق

إسرائيل تقرر العلاج القسري للقيق

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، عيسى قراقع، إن إسرائيل أقرت العلاج القسري للأسير المضرب عن الطعام محمد القيق.

وأضاف قراقع اليوم الأربعاء، أن إسرائيل أقرت العلاج للأسير القيق المضرب عن الطعام منذ 71 يوما، على غير إرادته.

وأفاد محاميا هيئة شؤون الأسرى والمحررين، هبة مصالحة وأشرف أبو سنينة، أن ما يسمى بلجنة الأخلاقيات الطبية في مستشفى العفولة والمكونة من 9 أطباء قررت تقديم العلاج القسري للأسير محمد القيق على غير إرادته وموافقته، بسبب تدهور حالته الصحية نتيجة إضرابه المستمر منذ 71 يوما.

اقرأ أيضا: محام: القيق هيكل عظمي في وضع صحي خطير

وأوضح محاميا الهيئة أن هذا القرار يأتي استباقا لزيارة الطبيب محمود محاميد للقيق في مستشفى العفولة صباح غد الخميس، وكذلك استباقا للمحكمة العليا الإسرائيلية التي ستعقد غدا للنظر في قضية القيق.

واعتبرت الهيئة إعطاء العلاج قسرا للأسير مخالفا لكافة القوانين الدولية وانتهاكا لإنسانيته وحقوقه القانونية، علما انه يرفض تلقي العلاج والفحوصات الطبية، ويصر على أن يقدم له العلاج بعد إنهاء اعتقاله الإداري ويفرج عنه، وأن يتلقاه في المستشفيات الفلسطينية وعلى أيدي أطباء فلسطينيين.