4 أسرى يضربون عن الطعام احتجاجًا على اعتقالهم الإداري

4 أسرى يضربون عن الطعام احتجاجًا على اعتقالهم الإداري

قال مدير نادي الأسير الفلسطيني في محافظة الخليل، أمجد النجار، اليوم الأحد، إن أربعة أسرى في سجن 'النقب الصحراوي' يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام ضد سياسة الاعتقال الإداري، أقدمهم الأسير محمود الفسفوس المضرب عن الطعام منذ 20 شباط المنصرم.

وأضاف أن ثلاثة أسرى آخرين من الخليل التحقوا بالإضراب، وهم: علاء يونس ريان، وكرم محمود عمرو، وكلاهما من بلدة دورا، إضافة إلى الأسير سامي الجنازرة من مخيم الفوار، علما أن جميعهم كانوا أسرى سابقين في سجون الاحتلال وقضوا أحكاما بالسجن الفعلي تراوحت بين (4-9) سنوات.

هذا ولفت النجار إلى أن كلا من، حركة فتح ونادي الأسير وهيئة شؤون الأسرى والمحررين ولجنة أسرى الجنوب أقاموا خيمة دائمة أمام بلدية دورا إسنادا لإضرابهم.

وأفاد نادي الأسير بأن الوضع الصحي للأسير الجريح ممدوح عمرو، المحتجز في مستشفى 'شعاري تصيدق' الإسرائيلي، يزداد خطورة، وذلك بسبب إصابته بتلوث بكتيري آخذ بالانتشار.

وأضاف نادي الأسير في بيان له نقلا عن محامي النادي الذي قام بزيارته، أن الأسير عمرو ما زال فاقداً للوعي بفعل تأثير الأدوية.

اقرأ أيضًا | أسرى "عتصيون" يضربون عن الطعام

يذكر أن الأسير عمرو، وهو من محافظة الخليل، أصيب إصابات بليغة في الجزء السفلي من جسده على يد جيش الاحتلال قبل أن يتم اعتقاله في تاريخ 24 شباط/ فبراير الفائت.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018