68 يوما على الإضراب: الجنازرة في وضع صحي صعب

68 يوما على الإضراب: الجنازرة في وضع صحي صعب
فعالية تضامن مع الأسير سامي الجنازرة

قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم، الإثنين، إن سامي جنازرة، المضرب عن الطعام منذ 68 يومًا في سجون الاحتلال في وضع صحي 'صعب'.

وفي بيان صحفي صادر عن النادي عقب زيارة محاميه للأسير، أوضح النادي أن المعتقل جنازرة في وضع صحي 'صعب' في مستشفى 'سوروكا'، في بئر السبع، و'يعاني من ضعف شديد في جسده و تعب وإرهاق واضحين'.

ولفت البيان إلى أن الأسير خسر 25 كغم من وزنه إثر الإضراب المستمر منذ 68 يومًا.

وأشار إلى أن 'جنازرة خاض إضرابًا عن شرب الماء أيضًا لمدة ثلاثة أيام خلال الأسبوع الماضي، احتجاجًا على المعاملة التنكيلية التي يمارسها السجانون بحقه، إضافة إلى معاملة الممرضين والأطباء'.

اقرأ/ي أيضًا | تقديم موعد الالتماس بقضية الأسير سامي جنازرة

يشار إلى أن جنازرة (43 عامًا) من مخيم الفوار في محافظة الخليل، جنوبي الضفة الغربية، اعتقل في الخامس عشر من تشيرين الثاني/ نوفمبر المضاي، وأُصدر بحقه أمر اعتقال إداري مرتين على التوالي، ومن المفترض أن تُعقد له جلسة محكمة بعد غدٍ الأربعاء، للنظر في الالتماس المقدم باسمه، وذلك في المحكمة العليا الإسرائيلية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018