غزة: وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام

غزة: وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام

شارك العشرات من الفلسطينيين في قطاع غزة، اليوم السبت، في وقفة، تضامنا مع معتقلين مضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ورفع المشاركون في الوقفة، التي نظّمتها لجنة 'القوى الوطنية والإسلامية'(تضم الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة)، غرب مدينة غزة، لافتات كُتب على بعضها: 'تسقط سياسة الاعتقال الإداري'، و'نعم لآلام الجوع، ولا للذل والركوع'.

وقال إسماعيل رضوان، القيادي في حركة حماس، في كلمة له خلال الوقفة: 'معركة الأسرى المضربين عن الطعام على سلم أولويات الفصائل الوطنية والإسلامية، وفصائل المقاومة، وأخذت على عاتقها تبييض السجون الإسرائيلية من الأسرى الفلسطينيين'.

وحمّل رضوان السلطات الإسرائيلية المسؤولية عن حياة المعتقلين المضربين عن الطعام. وطالب السلطة الفلسطينية بـ'التوجه العاجل لمحكمة الجنايات الدولية، لرفع قضايا دولية ضد إسرائيل، عقاباً لما ترتكبه من جرائم ضد المعتقلين في سجونها'.

وكان قد بدأ أكثر من 100 أسير من المعتقلين الفلسطينيين داخل السجون الإسرائيلية، في 17تموز/يوليو الماضي، إضرابا مفتوحا عن الطعام، دعما للمعتقل الإداري، بلال كايد، المضرب عن الطعام لليوم منذ 15 حزيران/يونيو الماضي.

اقرأ/ي أيضًا | جلسة بعد شهرين: 'العليا' تتجاهل خطورة وضع كايد

وفي حزيران/ يونيو الماضي، قام الاحتلال بتحويل الأسير كايد إلى الاعتقال الإداري، فور انتهاء محكوميته التي بلغت 14 عاما ونصف العام.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية