تدهور صحة الأسير البلبول المضرب عن الطعام منذ 55 يوما

تدهور صحة الأسير البلبول المضرب عن الطعام منذ 55 يوما
الأسيران الشقيقان البلبول (فيسبوك)

صرح محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، طارق برغوث، اليوم الجمعة، بأن صحة الأسير المضرب عن الطعام منذ أكثر من 55 يومًا، محمد البلبول، تشهد تدهورًا وأن إدارة السجون نقلته إلى قسم العناية المركزة في مستشفى ولفسون، في تل أبيب.

وقال برغوث إن 'الحالة الصحية للأسير محمد البلبول (27 عامًا)، من مدينة بيت لحم، تدهورت بشكل واضح، مساء أمسٍ، الخميس، ما أدى إلى نقله إلى مستشفى ولفسون في تل أبيب'.

والبلبول طبيب أسنان اعتقل في السابع من حزيران/يونيو الماضي، وأعلن إضرابه عن الطعام في الرابع من تموز/يوليو، ثم حُوِّل إلى الاعتقال الإداري ولا يتناول أي مدعمات أو أملاح، باستثناء الماء.

وأضاف المحامي 'زرته أمس (الخميس) في المستشفى، وحذّره الأطباء أن حياته في خطر، وقالوا لي إن وضعه صعب وقد يصاب بانهيار كامل في أيّةِ لحظة'.

وأوضح أن 'إسرائيل تتهم البلبول بإجراء اتصالات مع حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة، من دون أن توجه إليه أيّة تهمة رسمية أو لائحة اتهام'.

ويتيح قانون الاعتقال الإداري المتوارث من فترة الانتداب البريطاني، اعتقال أي شخص بأمر عسكري، دون إبداء الأسباب أو توجيه تهمة إليه أو محاكمته لفترات غير محددة، الأمر الذي تعتبره الجمعيات الحقوقية انتهاكًا صارخًا لحقوق الإنسان.

وأضاف المحامي 'سنقدم قريبًا التماسًا إلى المحكمة العليا لإطلاق سراحه، لأن وضعه الصحي سيِّئ جدًا. وقد أعلن أنه لن ينهي أضرابه إلا عندما يتم إلغاء الأمر الإداري بحقه'.

كما أشار برغوث إلى محمود البلبول (25 عاما)، شقيق محمد الذي ينفذ بدوره إضرابًا عن الطعام منذ الأول من تموز/يوليو، وهو ضابط فلسطيني اعتقل في 7 حزيران/يونيو مع شقيقه من مدينة بيت لحم، بالضفة الغربية المحتلة، وحول إلى الاعتقال الإداري.

وأكّد برغوث أن 'محمود فقد نحو ثلاثين كيلوغرامًا من وزنه حتى الآن، ويجد صعوبة كبيرة في الكلام'.

ولفت إلى أن 'الأطباء الإسرائيليين حذّروا، قبل أسبوع، من إصابة محمود بالشلل في حال لم يتم إعطاؤه المدعمات، ولكنه يرفض تناولها وهو مصمم على مواصلة إضرابه حتى انهاء اعتقاله الإداري'.

اقرأ/ي أيضًا| "صحة الأسير البلبول تتدهور بشكل خطير"

وأشار إلى وجوده في مستشفى 'أساف هروفه'، المقام على أراضي قرية صرفند المهجّرة، في ريشون لتسيون قرب تل أبيب، موضحًا أن 'وضعه سيئ ويتناول الماء والملح فقط'.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019