الشهيد الجلاد: كسور وانفجار في الرئة وتفتت في الكبد

الشهيد الجلاد: كسور وانفجار في الرئة وتفتت في الكبد

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن النتائج الطبية الأولية للفحوصات الطبية لجثمان الشهيد محمد عامر الجلاد (24 سنة)، من سكان طولكرم والذي تم تسليمه جثمانه يوم أمس الجمعة، تشير إلى انفجار في الرئة اليمنى، وفتحه في جدار القفص الصدري الخارجي، وتفتت في الكبد مع وجود شظايا رصاص، إضافة إلى تمزق في العمود الفقري، وكسر في عظام الحوض من الجهة اليمنى إلى الأمام.

وأشارت الفحوصات الطبية إلى حالة احتشاء مائي في منطقة الصدر والبلعوم مما قد يسبب الاختناق، وكل ذلك بسبب الإصابة برصاص الاحتلال يوم 9/11/2016 على حاجز حوارة العسكري حيث اخترقت الرصاصات منطقة الصدر من الجهة العليا إلى الأسفل، وأدى إلى تمزق الأجهزة الداخلية للشهيد.

وكان د. ريان العلي مدير معهد الطب الشرعي في مستشفى جامعة النجاح ومسؤول قسم الأشعة في مستشفى ثابت منصور غانم، وبإشراف النائب العام الدكتور أحمد براك، قد أشرفوا على عملية إجراء الفحوصات لجثمان الشهيد في مستشفى ثابت في طولكرم لمعرفة أسباب الوفاة، وذلك بعد أن تعذر إجراء تشريح متكامل لجثة الشهيد بسبب حالة التجميد لجثة الشهيد التي أفرج عنها من ثلاجات مستشفى 'بيلنسون' الإسرائيلي حيث كان يقبع هناك.

واتهم رئيس هيئة الأسرى والمحررين، عيسى قراقع، حكومة الاحتلال وأطباء مستشفى بيلنسون الإسرائيلي بالمسؤولية التامة عن سقوط الشهيد الجلاد، حيث تم إخفاء خبر وفاة الشهيد لمدة يومين، حيث استشهد يوم الأربعاء 8/2/2017 الساعة 07:25 مساء، في حين تم الإبلاغ عن ذلك يوم 10/2/2017.

وقال إن حكومة الاحتلال والنيابة العسكرية الإسرائيلية رفضتا الافراج عنه برغم معرفتهما بحالته الصحية الصعبة، ورغم أنه لم يحقق معه، ولم تقدم ضده لائحة اتهام، وأصرت النيابة العسكرية على استمرار اعتقاله.

وقال قراقع إن آخر جلسة غيابية للأسير كانت يوم 25/1/2017 في محكمة 'عوفر'، وأنه قدم تقرير من قبل المشفى عن حالته الصحية، والذي أفاد بخطورة حالته، ولكن المحكمة مددت اعتقاله خمسة أيام، ورفضت الإفراج عنه.

وأوضح قراقع أن الشهيد الجلاد نقل من العناية المكثفة حيث كان تحت الأجهزة إلى القسم الباطني، وبعدها جرى تدهور متسارع على حالته الصحية قادت إلى الوفاة.

وقال قراقع لقد رفعنا شكوى رسمية على أطباء المستشفى حول قضايا كثيرة تتعلق باستشهاد الشهيد الجلاد، منها خبر إخفاء تاريخ الوفاة الفعلي، وأيضا عدم تسليمنا تقريرا شاملا عن حالته الصحية ومراحل العلاج التي جرت له خلال وجوده في المستشفى، وكذلك ما يتعلق بوضع عراقيل أمام زيارة عائلته له خلال فترة علاجه.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018