500 أسير فلسطيني يقضون أحكاما بالمؤبد

500 أسير فلسطيني يقضون أحكاما بالمؤبد
(أ.ف.ب 2016)

كشف تقرير حقوقي صادر عن مركز أسرى فلسطين للدراسات النقاب عن أن أعداد الأسرى الفلسطينيين المحكومين بالمؤبدات في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ارتفعت لتصل إلى 500 أسير، وذلك بعد أن أصدرت المحاكم العسكرية حكما جديدا بالمؤبد بحق الأسير محمد الحروب.

وبحسب التقرير، أصدرت المحاكم العسكرية منذ بداية العام الحالي 5 أحكام بالسجن المؤبد كان أخرها بالأمس بحق الأسير محمد عبد الباسط الحروب (23 عاما) من قرية دير سامت غرب دورا بالخليل، بالسجن المؤبد 4 مرات، وغرامة مالية 750 ألف شيكل، بتهمة تنفيذ عملية إطلاق نار ودهس قرب تجمع 'غوش عتصيون' في العام 2015.

وقال الناطق الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر، إن الأسير الحروب نفذ عملية مزدوجة بالدهس ثم بإطلاق النار، الأمر الذي أدى إلى مقتل ثلاثة مستوطنين وإصابة عشرة آخرين بجراح بعضها خطيرة، وقد هدمت قوات الاحتلال منزل عائلته في فبراير من العام الماضي، بينما أصدرت بحقه محكمة عوفر حكمًا بالسجن المؤبد المضاعف 4 مرات.

وأصدرت محاكم الاحتلال منذ بداية العام الحالي أحكاما مؤبدة بحق الأسرى محمد حسنى أبو شاهين (30عاما)، من القدس، بذريعة إطلاق النار على مجموعة من المستوطن أدت لمقتل أحدهم وإصابة آخرين غرب رام الله، والأسير عبد الله منير اسحق من رام الله، واتهمه الاحتلال بتنفيذ عملية إطلاق نار على سيارة للمستوطنين جنوب نابلس أدت لمقتل مستوطن وإصابة 3 آخرين.

وصدر حكما بالمؤبد بحق الأسير المقدسي خالد زهير قطينة' (37 عاما)، بعد إدانته بتنفيذ عملية دهس بشكل متعمد بالقدس، أدت إلى مقتل مستوطن وإصابة آخر بجروح، والأسير محمد عبد المجيد عمايرة (40 عاما) من الخليل، بعد إدانته بمساعدة الشهيد محمد الفقيه في تنفيذ عملية إطلاق النار جنوب الخليل، والتي قتل فيها مستوطنين وأصيب ثلاثة آخرين.

ملف خاص | العودة إلى المدارس