الاحتلال يحرم أسرى حماس سكان غزة من زيارة ذويهم

الاحتلال يحرم أسرى حماس سكان غزة من زيارة ذويهم

قررت مصلحة السجون الإسرائيلية، اليوم الخميس، منع أسرى حماس من سكان قطاع غزة من زيارات عائلاتهم حتى إشعار آخر.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى، بأن مصلحة سجون الاحتلال قررت منع أسرى حركة حماس سكان قطاع غزة من زيارة ذويهم.

 ويأتي هذا القرار، في الوقت الذي أفادت القناة الثانية الإسرائيلية، عن وجود مفاوضات بين إسرائيل وحماس بخصوص عملية 'تبادل أسرى'.

وقالت إن 'مفاوضات تجري بوساطة طرف ثالث'، إلا أنه أمتنعت الكشف عن الوسيط'، مكتفية بالإشارة إلى 'مباحثات أجرتها حماس مؤخرا في القاهرة'.

وكانت حركة حماس قد أعلنت عن أن مفاوضات جارية مع إسرائيل بوساطة طرف ثالث حول عملية تبادل أسرى، كما تحدث الرئيس السابق، للمكتب السياسي لحماس، خالد مشعل، في تصريحات، في نيسان/أبريل الماضي عن أن عدة أطراف، تقدمت بوساطات فعلية لإتمام صفقة تبادل أسرى جديدة، بين حماس وإسرائيل، وكشف عن أن الفترة الماضية شهدت وساطات عديدة متعلقة بصفقة الأسرى بعضها سرب والكثير لم يسرب.

يذكر أنه في مطلع نيسان/أبريل 2016، كشفت كتائب عز الدين القسام، الذراع المسلح لحركة 'حماس'، لأول مرة، عن وجود 'أربعة جنود إسرائيليين أسرى لديها'، دون أن تكشف إن كانوا أحياءً أم أمواتا.

وأعلنت الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس رفضها العقوبة على أسراها من غزة بحرمانهم من زيارة ذويهم، واعتبرتها بداية حرب على أسرى الحركة.

وأكدت الهيئة في تصريح مسرب أنها "لن نسمح بتمرير هذه العقوبة مهما كان الثمن ".

ويقبع نحو 6 آلاف أسير فلسطيني داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، دون توفير أدنى مقومات الحياة الإنسانية، وفي ظروف اعتقال تخالف المعايير الدولية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018