منع الأسير المعزول أيمن اطبيش من زيارة أهله

منع الأسير المعزول أيمن اطبيش من زيارة أهله
الأسير المعزول أيمن اطبيش

مددت إدارة مصلحة سجون الاحتلال الإسرائيلي عزل الأسير أيمن علي سليمان اطبيش (37 عاما) من دورا قضاء مدينة الخليل لمدة شهر ومنعته من زيارة أهله لمدة شهرين.

جاء ذلك في بيان أصدرته مؤسسة "مهجة القدس للشهداء والأسرى" اليوم، الأحد، وصلت نسخة عنه لموقع "عرب 48".

وأضاف البيان أن "الأسير اطبيش أكد في رسالة وصلت مهجة القدس، أن قرار عزله محض افتراء، وأنه إذا كان جهاز الشاباك الصهيوني يدعي بوجود مواد سرية ضده فلماذا لا يقومون بتحويله للتحقيق أو المحاكمة، وإن كانوا يستندون على مادة ما فربما فسروا كلمة أو جملة ما على هواهم وحسب هواجسهم وهواهم، مشيرا إلى أن قرار تمديد عزله لشهر إضافي ومنعه من زيارة الأهل لمدة شهرين جرى عبر أوراق يحملها نائب مدير السجن وقد وقع عليها ضابط قسم 11".

وأضاف البيان أن "إدارة مصلحة سجون الاحتلال الصهيوني عزلت الأسير أيمن اطبيش بتاريخ 28/11/2017 ونقلته بشكل مفاجئ وتعسفي من سجن عوفر إلى عزل سجن أوهليكيدار بحجة أن هذا قرار من جهاز الشاباك وبدون أي سبب يذكر".

وأك أن "قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت الأسير أيمن اطبيش بتاريخ 02/08/2016م، وحولته سلطات الاحتلال للاعتقال الإداري بدون أن توجه ضده أي اتهام".

وأشارت مهجة القدس إلى أن "الأسير أيمن اطبيش يعد أحد أبرز أبطال معارك الأمعاء الخاوية ضد سياسة الاعتقال الإداري حيث أعلن إضرابا مفتوحا عن الطعام استمر فيه لمدة 105 أيام على التوالي؛ وكذلك أضرب لمدة زادت عن 100 يوم أخرى ضد الاعتقال الإداري نظرا لتنصل سلطات الاحتلال من تعهدها بالإفراج عنه خلال اعتقاله السابق.

جدير بالذكر أن الأسير أيمن اطبيش ولد بتاريخ 20/04/1980م، بمدينة جالو الليبية، وهو متزوج، وانتقل مع عائلته للعيش داخل فلسطين في العام 1995م، وهو طالب لم يكمل دراسته الجامعية بسبب الاعتقالات المتكررة من قبل الاحتلال الصهيوني، حيث تعرض للاعتقال خمس مرات سابقة أمضى خلالها ما يزيد عن 13 عاما في سجون الاحتلال الصهيوني على خلفية انتمائه وعضويته ونشاطاته في صفوف حركة الجهاد الإسلامي فلسطين".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018